النواب: رفع الجلسة الصباحية بعد اقرار شروط " المحصل الدراسي" لمرشحي البلديات

محليات نشر: 2015-08-16 08:30 آخر تحديث: 2016-07-29 21:20
النواب: رفع الجلسة الصباحية بعد اقرار شروط " المحصل الدراسي" لمرشحي البلديات
النواب: رفع الجلسة الصباحية بعد اقرار شروط " المحصل الدراسي" لمرشحي البلديات
المصدر المصدر

رؤيا - جورج برهم - رفع رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة الجلسة الصباحية التي خصصت لاستكمال النقاش في قانون البلديات، وذلك بعد اقرار المجلس بالاجماع شروط المحصل الدراسي الواجب توفره في مرشحي البلديات.


وتم التصويت بالاجماع على ان يكون المرشح لرئيس البلدية الفئة الاولى ان يكون حاصلا على الشهادة الجامعية الاولى اما الفئة الثانية يجب ان يكون حاصل على الشهادة الجامعية الثانية اما الفئة الثالثة ان يكون حاصلا على الثانوية العامة.


وابدى عدد من النواب اعتراضهم على البند الذي تم اقراره، فيما انسحب عدد منهم من الجلسة احتجاجا.


وكان النواب ناقشوا المادة ( 35-أ ) والتي تنص على :"يحق لكل من أدرج اسمه في جدول الناخبين أن يترشح وينتخب لرئاسة المجلس أو عضوية المجلس المحلي إذا توفرت فيه الشروط الآتية:- أ- أن يكون قد أكمل خمساً وعشرين سنة شمسية من العمر قبل اليوم المحدد لتقديم طلبات الترشيح".


و جرى نقاش بين النواب، حيث اقترح عدد منهم ان يتم تحديد العمر بـ 30 عاما، ومنهم من اقترح ان يكون 18 عاما الا ان بعد النقاش استقر قرار النواب حول قرار اللجنة وهو 25 عاما.


ودار خلال الجلسة نقاش حول الشهادة العلمية التي يجب ان يكون حاصلا عليها المرشح لعضوية المجلس البلدي او المحلي، حيث دار جدل ادى الى إنقسام النواب بين مؤيد ومعارض على اهمية الشهادة العلمية في ادارة الامور وشؤون الناس، فبعض النواب ذهب الى وجوب حصول المترشح على بكالوريوس كحد ادنى الا ان نواب اخرون ذهبوا مع قرار اللجنة بعدم وجوب الحصول على مؤهل علمي لان الناخب هو من يقرر من يجب ان يمثله وان هناك قامات وطنية شغلت مناصب دون الحصول على شهادات علمية.


 اما النائب سعد هايل سرور اعتبر ان عدم تحديد مؤهل علمي لمرشح البلدية "ردة عن الاصلاح"، مؤكدا ان الاردن يواكب التطور العالمي ونسبة الامية في المملكة الاقل في العالم.


ونوه السرور ان نسبة المتعلمين في الاردن تعتبر من اعلى النسب عالميا، ويجب استثمارها واستغلالها وحتى في التشريعات.



أخبار ذات صلة