أميركا تعيد لوحة مسروقة لبيكاسو إلى فرنسا

هنا وهناك
نشر: 2015-08-14 11:29 آخر تحديث: 2020-07-16 10:14
أميركا تعيد لوحة مسروقة لبيكاسو إلى فرنسا
أميركا تعيد لوحة مسروقة لبيكاسو إلى فرنسا

رؤيا - سكاي نيوز - أعادت السلطات الأميركية لوحة "لا كوافيز" المسروقة للفنان بابلو بيكاسو والتي تقدر قيمتها بنحو 15 مليون دولار، الخميس، إلى فرنسا بعد 9 أشهر من العثور عليها ضمن طرد شحن لشركة فيدكس مصنفة بأنها عمل يدوي قيمته 37 دولارا.

وسلمت سارة سالدانا مديرة الهجرة والجمارك الأميركية اللوحة الزيتية التي تعود لعام 1911 للمسؤولين الفرنسيين خلال احتفال في السفارة الفرنسية.

وكانت آخر مرة عرضت فيها لوحة "لا كوافيز" التي تعني "مصففة الشعر" في ميونيخ بألمانيا عام 1998 وأعيدت إلى المتحف الوطني للفن الحديث في باريس. وأبلغ المتحف عن سرقتها في 2001.

ومن بين الأعمال التي استردتها فرنسا سابقا لوحات للفنانين إدجار ديجا وكامي بيسارو وأندريه بريتون.

وقالت وزارة الأمن الداخلي الأميركية إن وحدة تحقيقات الجمارك أعادت أكثر من 7800 قطعة إلى بلادها منذ 2007.

أخبار ذات صلة

newsletter