سي أن أن: الأردن يحقق مع أقارب محمد يوسف عبدالعزيز لحل أحجية "هجوم تينيسي"

محليات
نشر: 2015-07-19 19:27 آخر تحديث: 2016-08-03 03:50
سي أن أن: الأردن يحقق مع أقارب محمد يوسف عبدالعزيز لحل أحجية "هجوم تينيسي"
سي أن أن: الأردن يحقق مع أقارب محمد يوسف عبدالعزيز لحل أحجية "هجوم تينيسي"

رؤيا - سي أن أن - باشرت أجهزة الأمن  اجراء تحقيقات موسعة مع عائلة محمد يوسف عبدالعزيز، وذلك في إطار التحقيقات الجارية حول مطلق النار في مدينة تشاتانوغا  وفقا لما نشرته سي أن أن العربية.

وكان محمد عبد العزيز قد زار عائلته بالاردن  في عام 2014.

وبحسب سي أن أن فإن المحققون تحدثوا مع أقارب محمد يوسف عبدالعزيز من أجل معرفة المزيد عن زيارته إلى الأردن بما في ذلك التفاصيل حول الأماكن التي ذهب إليها، والأشخاص الذين قابلهم ومع من كان يتحدث، بحسب ما أفاد مصدر حكومي  لـ سي ان ان العربية.

وتعمل الأجهزة الأمنية  على "جمع المعلومات من أجل جمع عناصر الأحجية لتفسير ما حدث."، بحسب تقديرات المصدر.

وقالت المصادر بأن عبدالعزيز كان بإمكانه السفر في عام 2014 من وإلى الأردن بحرية بجواز سفره الأمريكي، وليس هناك قيود جرمية معروفة بحقه أو تاريخ من التطرف.

ولن تنشر الحكومة الأردنية أي تفاصيل عن نتائج التحقيقات ما دامت التحقيقات جارية، ولكنها تقوم بذلك بتنسيق وثيق مع الشركاء الأمريكيين"  وكدليل على "التعاون القوي والقنوات المفتوحة للاتصال" بحسب ما أفاد المصدر الحكومي لـCNN.

أخبار ذات صلة

newsletter