18 قتيلاً و40 جريحاً في 5 تفجيرات نفذها "داعش" بعين العرب السورية

عربي دولي
نشر: 2015-06-25 09:24 آخر تحديث: 2016-06-26 15:26
18 قتيلاً و40 جريحاً في 5 تفجيرات نفذها "داعش" بعين العرب السورية
18 قتيلاً و40 جريحاً في 5 تفجيرات نفذها "داعش" بعين العرب السورية

رؤيا - الاناضول - قال مصدر أمني كردي، اليوم الخميس، إن نحو 18 قتيلاً و40 جريحاً سقطوا بخمس تفجيرات نفذها عناصر من تنظيم داعش الارهابي داخل مدينة عين العرب(كوباني) شمالي سوريا، بعد تسلل مجموعات من التنظيم إليها واشتباكهم مع الفصائل الكردية المسلحة التي تسيطر عليها.

وأضاف المصدر وهو من الأمن الكردي(الأسايش)، طلب عدم الكشف عن اسمه، أن عناصر من "داعش الارهابي" تسللوا فجر اليوم الخميس إلى داخل عين العرب التابعة لمحافظة حلب، قادمين من الريف الجنوبي للمدينة، بعد انتحالهم هيئة مقاتلي الجيش السوري الحر المتحالف مع الأكراد في بعض المناطق، مشيراً إلى أن عناصر التنظيم سيطروا على عدد من الأبنية العالية في المدينة ونشروا عشرات القناصين فوقها.

وأوضح المصدر ذاته، أن عناصر "داعش" المتسللين نفذوا 5 تفجيرات مختلفة عبر سيارات مفخخة، وانتحاريين تابعين للتنظيم، ما خلّف نحو 18 قتيلاً و40 جريحاً، لم يبيّن فيما إذا كانوا مدنيين أم مقاتلين أكراد.

ولفت إلى أن قناصة التنظيم اعتلوا أسطح الأبنية العالية في منطقة "مكتلة" ومشفى منظمة "أطباء بلا حدود"، بالتزامن مع اشتباكات بين المهاجمين ومقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية(YPG) في عدّة نقاط من المدينة.

وأشار المصدر إلى أن وحدات حماية الشعب، والآسايش، تحاصران حتى الساعة (8.30) تغ، عناصر من "داعش" في 4 نقاط مختلفة من المدينة، في ظل اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

ولم يتسنّ التأكد مما ذكره المصدر الكردي من مصدر مستقل.

وأفادت مصادر محلية في وقت سابق من اليوم الخميس، أن تفجيراً وقع في عين العرب، قرب معبر تل شعير الحدودي مع تركيا، ما أسفر عن مقتل 8 أشخاص، وإصابة 38 آخرين، ووصل بعدها عدد من الجرحى إلى معبر مرشد بينار، بقضاء سوروج بولاية أورفا التركية، حيث نقلتهم سيارات الإسعاف إلى مستشفيات المنطقة لتلقي العلاج.

وسيطر تنظيم "داعش" أكتوبر/ تشرين الأول 2014 على مساحات واسعة من مدينة عين العرب وعشرات القرى في محيطها، قبل أن تتمكن الفصائل الكردية بدعم جوي من طيران التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن من إجبارهم على الانسحاب والتراجع عن تلك المناطق.

أخبار ذات صلة

newsletter