الرئاسة الفلسطينية ترفض تجزئة قضايا الوضع النهائي في أية مفاوضات مع اسرائيل

فلسطين
نشر: 2015-05-26 17:02 آخر تحديث: 2016-07-25 03:20
الرئاسة الفلسطينية ترفض تجزئة قضايا الوضع النهائي في أية مفاوضات مع اسرائيل
الرئاسة الفلسطينية ترفض تجزئة قضايا الوضع النهائي في أية مفاوضات مع اسرائيل

رؤيا- أكدت الرئاسة الفلسطينية أن أساس أيِ مفاوضات مع إسرائيل يجبُ أن يكونَ الاعترافَ بحدود عام 67 وان تكونَ القدسُ عاصمةً للدولة الفلسطينية المستقلة.

الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينة قال في بيان له تعقيبا على ما ورد في وسائلِ إعلامٍ إسرائيلية حول استعداد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للتحدث عن حدود المستوطنات والعودة للمفاوضات من خلال هذه الجزئية، قال ان كلَ ما يتعلق بقضايا الوضع النهائي لا يمكن تجزئته أو تأجيله مطالبا إسرائيل بوقف الاستيطان وإطلاق سراح الدُفعة الرابعة من أسرى ما قبلَ 'أوسلو  قبل الحديث عن عودة المفاوضات .

أخبار ذات صلة

newsletter