الملكة رانيا: صندوق الأمان الملاذ والمرجعية للمستفيدين

محليات
نشر: 2015-05-18 11:22 آخر تحديث: 2016-07-30 16:50
الملكة رانيا: صندوق الأمان الملاذ والمرجعية للمستفيدين
الملكة رانيا: صندوق الأمان الملاذ والمرجعية للمستفيدين

رؤيا - بترا - ترأست جلالة الملكة رانيا العبدالله امس الاحد اجتماع مجلس أمناء صندوق الأمان لمستقبل الأيتام،مشيدة بجهود العاملين فيه وما يقومون به من حرص وتواصل مع الداعمين واطلاعهم على تفاصيل الخدمات والبرامج التي يقدمها للمستفيدين.


واعربت عن فخرها بالإنجازات التي حققها الصندوق منذ تأسيسه قبل عشر سنوات خاصة في المجال النفسي والدعم الاجتماعي حيث اصبح الملاذ الامن والمرجعية للمستفيدين مؤكدة اهمية تطوير هذا الدور في برامج الصندوق المستقبلية.


وأكد نائب رئيس مجلس الامناء محافظ البنك المركزي الاردني الدكتور زياد فريز اهمية الاهداف التي يعمل لأجلها الصندوق في التعليم والمساعدة لإيجاد فرص عمل للمستفيدين مشيرا الى ان نتائج العام الماضي تعكس تحسن ملحوظ في العمل بمختلف المجالات المرتبطة بالإيرادات وزيادة عدد المنتفعين.


وقال رئيس مجلس ادارة الصندوق ليث القاسم ان عمل الصندوق يتميز بالتطور المستمر لخدمة الفئات المستهدفة ولزيادة التبرعات وتحسين كفاءتها من خلال السياسات المالية. وعرض المدير العام إبراهيم الأحمد التقرير السنوي مشيرا الى انه استفاد من الصندوق خلال العام الماضي 675 طالباً ضمن الدراسة الجامعية و114 في التدريب المهني و41 طالب دبلوم متوسط، ووصل عدد المنتفعين من الصندوق إلى 2559 تخرج منهم 1488، وبلغت نسبة الإناث 66 بالمئة. وقال ان الصندوق افتتح اخيرا المجال للتبرع المالي الكترونيا من خلال موقع الصندوق على شبكة الانترنت.


وجرى خلال الاجتماع استعراض انجازات الصندوق وبرامجه خلال العام الماضي وخططه المستقبلية، وبحث كيفية تطوير برامج الارشاد والدعم المجتمعي والتركيز على التدريب المهني وزيادة ايرادات التبرعات محليا وخارجيا.


وكان صندوق الأمان لمستقبل الأيتام أنشئ بمبادرة من جلالة الملكة رانيا العبدالله عام 2006 وترأس جلالتها مجلس امناء الصندوق، ويهدف الى مساعدة الأيتام فوق سن 18 عاماً، بعد خروجهم من دور رعاية الأيتام ليتمكنوا من الاعتماد على أنفسهم.

أخبار ذات صلة

newsletter