فصل الرئيس المصري السابق محمد مرسي من عمله كأستاذ جامعي

عربي دولي
نشر: 2015-05-10 11:50 آخر تحديث: 2016-07-30 12:52
فصل الرئيس المصري السابق محمد مرسي من عمله كأستاذ جامعي
فصل الرئيس المصري السابق محمد مرسي من عمله كأستاذ جامعي

رؤيا - الاناضول - قال وزير التعليم العالي المصري، السيد عبد الخالق، إن إدارة جامعة الزقازيق (دلتا النيل/ شمال)، قررت فصل الرئيس الأسبق محمد مرسي، من الجامعة، لانقطاعه عن العمل.

وأوضح الوزير في تصريحات صحفية، اليوم الأحد، أن جامعة الزقازيق، اعتبرت مرسي منقطع عن العمل، منذ عزله من منصبه الرسمي، في 3 يوليو/ تموز 2013، ما دفعها لفصله.

وأشار عبد الخالق إلى أن "القرار الصادر ليس له علاقة بالحكم الصادر على مرسي بالسجن 20 عاما، وإنما لانقطاعه عن العمل".

وكانت جامعة الزقازيق قررت في 28 أبريل/ نيسان الماضي، تشكيل لجنة من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة من أجل البت في أمر بقاء مرسي أو فصله من الجامعة، التي كان يعمل فيها أستاذا بكلية الهندسة.

وعزل مرسي في 3 يوليو/ تموز 2013، بعد نحو عام قضاه في رئاسة البلاد، إثر احتجاجات شعبية مناهضة له، في خطوة يعتبرها أنصاره "انقلاب عسكري"، ويراها مناهضون له "ثورة شعبية" استجاب إليها وزير الدفاع آنذاك، الرئيس الآن، عبد الفتاح السيسي.

وفي 21 أبريل/ نيسان الماضي، عاقبت محكمة جنايات القاهرة مرسي، و12 آخرين، بالسجن المشدد لمدة 20 عاما، بعد إدانته بتهمتي استعراض القوة والعنف والقبض والاحتجاز والتعذيب، فيما قضت بالسجن 10 سنوات، لمتهمين اثنين آخرين، بذات التهم، وبرأت المتهمين جميعا من تهم القتل.

ويحاكم مرسي في قضية تخابر لصالح "حركة حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني"، تم حجزها للحكم في 16 مايو/ أيار الجاري . وكذلك قضية أخرى وهي "اقتحام السجون"، وتحدد يوم 16 مايو/ أيار الجاري أيضاً كموعد للنطق بالحكم.

كما يحاكم في قضية تخابر أخرى مع قطر، وينتظر أولى جلسات محاكمته بتهمة "إهانة القضاء" يوم 23 مايو/ أيار الجاري ، في الوقت الذي حبسته النيابة العامة على ذمة قضية أخرى بالتحريض على العنف خلال فضاعتصام رابعة العدوية (شرقي القاهرة) في 14 أغسطس/ آب 2013.

أخبار ذات صلة

newsletter