الشكعة: الهيئة المستقلة للانتخاب تعمل لمأسسة علاقتها مع الجامعات

محليات
نشر: 2015-05-07 12:54 آخر تحديث: 2016-08-02 03:40
الشكعة: الهيئة المستقلة للانتخاب تعمل لمأسسة علاقتها مع الجامعات
الشكعة: الهيئة المستقلة للانتخاب تعمل لمأسسة علاقتها مع الجامعات

رؤيا - بترا - قال رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب رياض الشكعة اليوم الخميس، إننا نتطلع إلى مأسسة العلاقة بين الهيئة والجامعات وذلك انطلاقاً من أهمية دور المؤسسات الأكاديمية في نشر التوعية والتثقيف بين جيل الشباب، بهدف زيادة الوعي بأهمية المشاركة الفاعلة في الحياة السياسية.

جاء ذلك خلال لقاء تشاوري مع رؤساء الجامعات الأردنية نظمته الهيئة بدعم من المؤسسة الدولية للنظم الانتخابية،لبحث مأسسة العلاقة بينها وبين الجامعات ، والدور المرتقب لها في نشر الثقافة الانتخابية وما تقدمه من مساقات تدعم مشاركة الشباب السياسية وتعزيز ثقافتهم الانتخابية.

وأشار الشكعة إلى ان هذا اللقاء يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات التي تعقدها الهيئة مع شركائها في التوعية والتثقيف للعملية الانتخابية بهدف زيادة الوعي بأهمية المشاركة الفاعلة في الحياة السياسية بشكل عام والانتخابات بشكل خاص.

وقدم أمين عام الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور علي الدرابكة عرضاً تعريفياً عن الهيئة تناول فيه نشأتها وأبرز التشريعات الناظمة لعملها والمبادئ التي تقوم عليها، بالإضافة إلى هيكلها التنظيمي والإداري وأبرز التحديات العامة التي واجهت الهيئة لإجراء الانتخابات كعدم توافق وطني على قانون الانتخاب وضعف ثقة المواطن في العملية الانتخابي، بالإضافة إلى إنجازات الهيئة بين فترات الانتخاب.

واستعرض أهم الملفات المستقبلية لعمل الهيئة للاستمرار في نهج الاصلاح التشريعي لعمل الهيئة والعملية الانتخابية وتطوير الخطة الاستراتيجية للهيئة وتطبيق استراتيجية الاتصال والتواصل مع الشركاء كافة.

وأكد ان أهم خطوة في الانتخابات هي وجود سجل نظيف ومنقح، مشيراً إلى انه تم تدريب 32 الف موظف على العملية الانتخابية من قبل الهيئة، عدا عن تنظيم مؤتمر دولي في العام السابق بمشاركة 73 دولة، حيثُ من المتوقع ان يستضيف الأردن الامانة العامة لمنظمة الادارات الانتخابية.

و تحدث عضو مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور علي الهروط حول واقع التربية الوطنية في الجامعات الأردنية وعن الأدوار المتوقعة بين الهيئة والجامعات وشكل التعاون المتوقع في مجال التوعية والتثقيف وتجذير منظومة القيم التربوية والتشريعية.

ودعا إلى إضافة وحدة خاصة عن الهيئة في مناهج التربية الوطنية من أجل تعريف الطلبة على الجوانب الديمقراطية كافة، وكما دعا إلى تفعيل سبل التعاون بين الهيئة والجامعات من خلال وجود ضباط ارتباط في الجامعات من أجل ترسيخ الديمقراطية والعمل الانتخابي.

وكشف الهروط عن نية الهيئة إنشاء مكتبة سياسية متخصصة ورقية وإلكترونية، مطالباً الجامعات الأردنية بتزويد الهيئة بمواد مكتبية زائدة عن حاجتها فيما يتعلق بالمواضيع السياسية والتعليم النوعي والثقافي والديموقراطي أو أي كتاب ذو علاقة بالحياة السياسية.

وفي نهاية اللقاء تم الاتفاق على تشكيل لجنة أولية مشتركة من الهيئة والجامعات لمتابعة صياغة التوصيات ومن شأنها أن تخدم الحياة السياسية والعملية الانتخابية في الأردن، ومأسسة العلاقة بين الهيئة والمؤسسات الأكاديمية، وتكون اللجنة من الدكتورة سهام الخفش من جامعة الطفيلة والدكتور احمد الطراونة من جامعة الأميرة سمية والدكتور خالد الشرع من جامعة آل البيت إلى جانب أعضاء من الهيئة.

أخبار ذات صلة

newsletter