أول قتيل سعودي على الحدود مع اليمن بعد بدء عملية "إعادة الأمل"

عربي دولي
نشر: 2015-04-30 17:26 آخر تحديث: 2016-08-06 03:20
أول قتيل سعودي على الحدود مع اليمن بعد بدء عملية "إعادة الأمل"
أول قتيل سعودي على الحدود مع اليمن بعد بدء عملية "إعادة الأمل"

رؤيا - الأناضول - قتل أحد افراد حرس الحدود بالسعودية إثر إصابته بمقذوف عسكري بمركز جلاح بقطاع الحرث بمنطقة جازان، قرب الحدود مع اليمن.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية  اللواء منصور التركي بأنه "عند الساعة الثامنة من صباح اليوم الخميس (05:00 تغ) وأثناء قيام دورية خدمات إعاشة تابعة لحرس الحدود بمركز جلاح بقطاع الحرث بمنطقة جازان بمهامها تعرضت لمقذوف عسكري، مما نتج عنه استشهاد قائدها الجندي أول، غربي راجح الحسن المجايشي".

ولم يذكر المتحدث الأمني المزيد من التفاصيل، إلا أن وقوع مركز جلاح على الحدود اليمنية، يرجح أن يكون مصدر المقذوف العسكري من داخل الأراضي اليمنية من جانب الحوثيين.

ويعد هذا أول قتيل سعودي يتم الإعلان عن سقوطه منذ انتهاء عملية "عاصفة الحزم" وبدء عملية "إعادة الأمل" قبل أسبوع، بحسب مراسل "الأناضول".

وأعلنت دول التحالف المشاركة في عملية "عاصفة الحزم"، انتهاء العملية التي بدأتها 26 مارس/ آذار الماضي تلبية لدعوة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وانطلاق عملية "إعادة الأمل"، بدءا من الأربعاء 22 أبريل/ نيسان الجاري، التي قالت إن من أهدافها شق سياسي متعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين وعدم تمكينها من استخدام الأسلحة.

أخبار ذات صلة

newsletter