رؤساء الأركان العرب يتفقون على تشكيل فريق لدراسة كافة جوانب القوة المشتركة

عربي دولي
نشر: 2015-04-22 16:17 آخر تحديث: 2016-07-26 19:50
رؤساء الأركان العرب يتفقون على تشكيل فريق لدراسة كافة جوانب القوة المشتركة
رؤساء الأركان العرب يتفقون على تشكيل فريق لدراسة كافة جوانب القوة المشتركة
المصدر المصدر

رؤيا - الأناضول اتفق رؤساء الأركان العرب في ختام اجتماعهم الأول، مساء اليوم الأربعاء، على دعوة فريق رفيع المستوى لدراسة كافة جوانب تشكيل القوة العربية المشتركة وآليات عملها.

ووفق بيان صادر عن الجامعة العربية، ووصل وكالة "الأناضول" نسخة منه،  فإن "الاجتماع خلص إلى دعوة فريق رفيع المستوى يعمل تحت إشراف رؤساء أركان القوات المسلحة بالدول الأعضاء (في الجامعة العربية) لدراسة كافة الجوانب المتعلقة بهذا الموضوع والإجراءات التنفيذية وآليات العمل والموازنة المطلوبة لإنشاء القوة العسكرية العربية المشتركة وتشكيلها فضلا عن الإطار القانوني اللازم لآليات عملها".

ومن المنتظر أن يقوم الفريق، وفق البيان ذاته، بعقد اجتماعاته في غضون الأسابيع القليلة المقبلة على أن تعرض نتائج أعماله على اجتماع مقبل (لم يحدد موعده) لرؤساء أركان جيوش الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية.

وأكد رؤساء هيئة الأركان العرب في بيانهم الختامي "ضرورة الاستجابة لمعالجة الأزمات التي تنشب في المنطقة بما فيها عمليات التدخل السريع وغيرها من المهمات ذات الصلة التي تهدف إلى توظيف هذه القوة (القوة العربية المشتركة) لمنع نشوب النزاعات وإداراتها وإيجاد التسويات اللازمة لها وكيفية استخدام هذه القوة بما يحفظ استقرار الدول العربية وسلامة أراضيها واستقلالها وسيادتها".

أيضا، أكد المجتمعون على "ضرورة العمل الجماعي للقضاء على الارهاب واجتثاث جذوره بما يضمن الحفاظ على الاستقرار والأمن في المنطقة وبما يتوافق مع ميثاق جامعة الدول العربية وميثاق الامم المتحدة"، وفق البيان.

كان رؤساء أركان جيوش الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية عقدوا اجتماعا بمقر الأمانة العامة للجامعة بالقاهرة، اليوم الأربعاء، برئاسة رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الفريق محمود حجازي، وحضور الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي.

وهذا هو الاجتماع الأول في إطار متابعة تنفيذ قرار القمة العربية، التي انعقدت في مصر أواخر مارس / آذار الماضي، بشأن "تشكيل قوة عربية مشتركة لصيانة الأمن القومي ومكافحة الإرهاب".

وقال حجازي في اجتماع، اليوم، إن "الحرص على مشاركة رؤساء أركان القوات المسلحة بالدول العربية في الاجتماع الأول لهذا الفريق حتى يستنى إنارة الضوء على طريق المهمة التي ينبغى على هذا الفريق إتمامها في غضون أربعة أشهر من تاريخ صدور القرار (29 مارس / آذار 2015) بما ييسر من اكتمال جوانب الموضوع قبل عرضه على مجلس الدفاع العربي المشترك".

أخبار ذات صلة