مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

"تحصين الجبهة الداخلية للدولة الاردنية" عنوان محاضرة بالجامعة الاردنية

"تحصين الجبهة الداخلية للدولة الاردنية" عنوان محاضرة بالجامعة الاردنية

نشر :  
منذ 9 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 9 سنوات|

رؤيا - بترا - اكد رئيس الوزراء الاسبق الدكتور عبدالسلام المجالي ضرورة ان تتضافر الجهود الاردنية لتحصين الجبهة الداخلية الاردنية من مخاطر ما يحدث بدول الجوار من حروب ونزاعات تسببت في فقدان الامن والاستقرار واراقة دماء شعوبها.

 

واضاف المجالي خلال محاضرة نظمتها كلية الامير الحسين بن عبدالله للدراسات الدولية بالجامعة الاردنية وبالتعاون مع جمعية العلوم السياسية الاردنية،الثلاثاء،  بعنوان "تحصين الجبهة الداخلية للدولة الاردنية "شارك فيها وزير التربية والتعليم الاسبق الدكتور عزت جرادات ومدير الامن العام الاسبق الفريق متقاعد فاضل علي فهيد، ان ما تقوم به قواتنا المسلحة الاردنية - الجيش العربي من جهود كبيرة في حفظ امن الوطن واستقراره يحتاج الى تعزيزه من قبل الشعب الاردني ووسائل الاعلام ومؤسسات المجتمع المدني، موضحا ان الجندي الاردني يحتاج الى دعم معنوي لاستمراره في عمله البطولي.

 

واكد المجالي ضرورة الاستمرار بالاصلاح السياسي والاقتصادي وتعزيز مبدأ العدالة بين ابناء المجتمع مع المحافظة على امن الوطن واستقراراه من النيران التي تحيط بنا خاصة فيما يتعلق بالمشهد السوري والعراقي فضلا عما تعيشه فلسطين من احتلال.

 

بدوره اشار فهيد الى ان جمعية الشؤون الدولية المؤسسة منذ عقود درست موضوعات متعددة حول القضايا التي ادت الى وقوع الاحداث في بعض المجتمعات العربية وتم اصدار عدد من الاوراق والدراسات لغايات العمل بالمحافظة على أمن واستقرار البلاد، موضحا بان الاردن يشكل ملتقى لكل اللاجئين الفاقدين للأمن والامان من الدول العربية ليجدوه في اردننا.

 

من جانبه اشار الدكتور جرادات الى ان هناك عددا من المجتمعات رفعت شعارات ايجابية تسهم في المحافظة على أمن واستقرار أوطانها وتم التعامل معها بلغة البرامج لتعظيم ذلك لديها.

 

واكد جرادات ضرورة تفعيل دور الشباب خاصة وان المجتمع الاردني شبابي وهم الطاقة الحية للتضامن والدفاع عن الوطن وتحصين الجبهة الداخلية.