Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
واشنطن تتراجع عن تصريح كيري والأسد ليس جزءاً من الحل | رؤيا الإخباري

واشنطن تتراجع عن تصريح كيري والأسد ليس جزءاً من الحل

عربي دولي
نشر: 2015-03-16 22:27 آخر تحديث: 2016-07-18 10:20
واشنطن تتراجع عن تصريح كيري والأسد ليس جزءاً من الحل
واشنطن تتراجع عن تصريح كيري والأسد ليس جزءاً من الحل

رؤيا - وكالات - قللت الخارجية الأميركية، الاثنين، من مضمون التصريحات التي أدلى بها الوزير جون كيري، مؤكدة أن الرئيس السوري بشار الأسد لن يكون "أبداً" طرفاً في مفاوضات السلام في سوريا.

وكان كيري صرح في مقابلة بثتها شبكة "سي بي إس" الأميركية السبت رداً على سؤال حول احتمال التفاوض مع الأسد، "حسناً.. علينا أن نتفاوض في النهاية".

وإذ أسفت لعدم إجراء مفاوضات سلام بهدف "وضع حد لمعاناة الشعب السوري"، كررت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جنيفر ساكي: "كما كنا نقول منذ وقت طويل، ينبغي أن يكون ممثلون لنظام الأسد جزءاً من عملية" السلام.

لكنها تداركت أن "الأسد بنفسه لن يكون أبداً" طرفاً في هذه العملية و"لم يكن الوزير كيري يقصد ذلك".

وعلى وقع ردود الفعل التي أثارها كلام كيري في الخارج، أوضحت ساكي أن وزير الخارجية "استخدم الأسد كمختصر" للنظام السوري برمته.

وذكرت بأن الولايات المتحدة ترد بذلك على رغبة المعارضة السورية المعتدلة التي أعلنت مراراً أنها لن تتفاوض أبداً مع الأسد.

وأضافت "بالتأكيد لا يمكن للمرء أن يتفاوض مع نفسه. ثمة حاجة إلى ممثلين في الوقت نفسه للمعارضة وللنظام حول الطاولة".

لكنها أكدت أن "ليس هناك عملية قائمة ولا عملية على وشك أن تبدأ. إنها إذن مرحلة نظرية حالياً".

وأعلن الرئيس السوري الاثنين، رداً على إبداء الوزير كيري استعداد بلاده للتحاور معه، أنه ينتظر أن تقترن التصريحات بالأفعال، في وقت أبدى ناشطون ومعارضون خيبة أملهم من الموقف الأميركي الأخير.

وتزعمت الولايات المتحدة جهوداً لعقد محادثات بدعم من الأمم المتحدة في جنيف العام الماضي بين المعارضة السورية ووفد حكومي. وانهارت المحادثات بعد جولتين. وعقدت روسيا محادثات ضمت بعض شخصيات المعارضة والحكومة في يناير لكنها لم تثمر عن تقدم يذكر وقاطعها تحالف المعارضة الرئيسي.

وقالت وكالة "انترفاكس" الروسية للأنباء إن روسيا وجهت الاثنين دعوة إلى مبعوث الأمم المتحدة بشأن سوريا لجولة ثانية من الاجتماعات من المقرر أن تبدأ في أبريل.

أخبار ذات صلة

newsletter