مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

اقتصاديون يدعون لاستقطاب استثمارات سعودية جديدة للأردن

اقتصاديون يدعون لاستقطاب استثمارات سعودية جديدة للأردن

نشر :  
منذ 9 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 9 سنوات|

رؤيا - دعا اقتصاديون اردنيون الى ضرورة استقطاب مزيد من الاستثمارات السعودية للاردن والانتقال بعلاقات البلدين الاقتصادية والتجارية والاستثمارية لآفاق ارحب.

 

واكد المشاركون خلال لقاء جمع وزراء ومسؤولين رسميين وشخصيات اقتصادية مع السفير السعودي في الاردن سامي الصالح، ان الأردن يؤسس لمرحلة جديدة لاستقطاب الاستثمارات ورعاية المشروعات القائمة ضمن رؤية واضحة ومحددة تعالج الاختلالات التي اكتنفت التشريعات السابقة وتجاوز البيروقراطية وتسهيل الاجراءات وتسريعها.

 

وشدد وا على ضرورة جذب مزيد من الاستثمارات السعودية الى المملكة وبخاصة في قطاعات استراتيجيه واعدة واقامة شراكات ثنائية مع القطاع الخاص الاردني.

 

واشار المشاركون في اللقاء الذي نظمته غرفة تجارة عمان الى ان الاردن اليوم وبما يملكه من استقرار سياسي وامني ووجود ارادة حقيقية ودعم ملكي قادر على استقطاب المستثمرين السعوديين وتعزيز الاستثمارات القائمة مؤكدين دعمهم المطلق لتذليل كل العقبات التي تعترض ذلك.

واكدوا ان الاردن حريص جدا على انجاح العلاقات الاقتصادية مع السعودية، التي تعد شريكا استثماريا و تجاريا مهما للأردن وجذب مزيد من الاستثمارات الى المملكة وتعزيز الفرص التجارية بين البلدين.

وشدد المشاركون على ضرورة معالجة المعيقات التي تعترض زيادة مبادلات البلدين التجارية وتسهيل حركة انسياب السلع والاشخاص وتوحيد المواصفة الاردنية السعودية ومنح تسهيلات للمصدرين الاردنيين والاطباء فيما يتعلق بالتأشيرات من الجانب السعودي وتسهيل اجراءات التفتيش على الصادرات الصناعية الاردنية، وضرورة تفعيل مجلس الاعمال المشترك بين البلدين وادامة اجتماعات اللجنة العليا المشتركة وتعزيز دور رجال الاعمال وتبادل الزيارات وتسهيل اجراءات قدوم المرضى السعوديين للعلاج داخل الاردن.


من جانبه عبر السفير السعودي في عمان الدكتور سامي بن عبد الله صالح عن اعتزازه بالعلاقات الراسخة والمميزة والتاريخية التي تربط بلاده مع الاردن في مختلف المجالات.
وقال الصالح "ان السعودية تطمح بمزيد من التعاون الاقتصادي والاستثماري مع الاردن لوجود فرص واعدة بالعديد من القطاعات وهناك رغبة قوية وجادة من رجال الاعمال والمستثمرين السعوديين للقدوم الى الاردن وتأسيس استثمارات".


وفي هذا الصدد شدد السفير السعودي على ضرورة تسريع الاجراءات المقدمة للمستثمر وتحدد فرص بعينها لطرحها على المستثمرين السعوديين مشيرا الى الدور الذي يمكن ان يلعبه القطاع الخاص بهذا المجال وبخاصة غرفة تجارة عمان.


واشار الصالح الى ان بيئة الاعمال في الاردن وبالرغم من جاذبيتها تحتاج الى استقرار اكبر في التشريعات الناظمة والمتعلقة بالضرائب مؤكدا ان المستثمر يحتاج الى الاطمئنان لجهة القوانين لادامة استثماراته.