نبض البلد : قراءة في حال الحراك الشعبي الاردني

محليات
نشر: 2014-03-24 20:52 آخر تحديث: 2016-08-02 23:00

رؤيا - رصد سهل الضمور - قال رئيس لجنة عمال المياومة محمد السنيد ان الحراك الأردني خرج لتحقيق مطالبه لتحسين الظروف المعيشية في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها واحتجاجا على سياسات الدولة في خصخصةالشركات مثل البوتاس والفوسفات وغيرها.


واضاف السنيد في حديثه لبرنامج نبض البلد مساء الاثنين ان الأردنيين متخوفين على بلدهم من أن يصبح مثل الدول الاخرى وان الشعب الأردني يخشي من أن تقاد البلد إلى حرب اهلية مثل ما يحدث في سوريا

وتسائل السنيد :"لماذا نستقبل اللاجئين من كل مكان ونحن بلد فقير".

وتابع :"اصحاب القرار لا يستطيعون الوصول لبعض الفاسدين الذين نهبوا أموال البلد على حد قوله".

من جانبه قال المهندس غيث القضاة ان الحراك الأردني في احسن حالاته هذه الايام مشيرا الى ان الشعوب العربية بدأت تبني نفسها وأن تطور من حالها 

واضاف لولا الحرالك الأردني لما سمعنا ببعض اسماء الفاسدين وهناك 330 قضية فساد في هيئة مكافحة الفساد

وتابع القضاة ان جلالة الملك عبداللة وثق ببعض المسؤولين الذين استلموا مناصب في الدولة وكانوا سارقين وفاسدين حيث تحدث جلالة الملك عنهم في اكثر من مناسبة


اما الكاتب والمحلل والمحلل السياسي رومان حداد  فقد قال بأنه لا يوجد حراك شعبي في الأردن وان الإعلام الالكتروني ضخم الاحتجاجت التي حدثت في الأردن

واضاف ان أي حراك هو عد لينزل إلى الشارع للتأثير والحراك المطلبي ليس مسيس

ووصف مراسل رؤيا جورج برهم في اتصال هاتفي مع برنامج نبض البلد ما حدث اليوم من أحداث في ذكرى 24 أذار 

 

أخبار ذات صلة

newsletter