ماذا علق الأردنيون على رفع الحصانة عن 6 نواب؟

الأردن
نشر: 2015-03-12 16:12 آخر تحديث: 2016-07-17 02:50
ماذا علق الأردنيون على رفع الحصانة عن 6 نواب؟
ماذا علق الأردنيون على رفع الحصانة عن 6 نواب؟

رؤيا - عبير ابو طوق - فور اقرار اللجنة القانونية في مجلس النواب ظهر اليوم التوصية برفع الحصانة عن 6 نواب من المجلس السابع عشر حتى تفاوت ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعي ما بين مؤيد ومعارض لهذا القرار الذي وصفه البعض بأنه مفاجئ.
 

وبحسب توصية اللجنة القانونية فإن النواب الذين تم رفع الحصانة عنهم هم: أحمد الصفدي، طارق خوري، ميرزا بولاد، قصي الدميسي، محمد الدوايمة ومعتز أبو رمان.
 

معتز بصبوص كتب تغريدة على تويتر "المواطن الأردني يمثله مجلس النواب، يتفقون أن الأردن خط أحمر وكلنا ضد من تسوّل له نفسه الفتنة".
 

بينما طرح زيادعبابنة سؤال مفاده "السؤال الذي يطرح نفسه هو: ما حاجة النواب للحصانة طالما أن حرية التعبير وحرية الرأي متاحة للجميع؟".
 

بدوره وصف علي القطاونة قرار رفع الحصانة عن النواب الستة بأنه "والله خبر خرافي".
 

باسم حداد كتب العديد من الآراء الخاصة به تجاه هذا القرار ومنها طرح تساؤل "أليس غريبا أن طلب رفع الحصانة عن النواب الخمسة لم تنظر به اللجنة القانونية حتى أتاهم طلب رفعها عن طارق خوري؟".
 

بينما كتبت اليسا صايغ في تعليق على صفحة رؤيا – الفيس بوك معربة عن فرحتها بالقرار "ألف مبروك يا أردن، خلي الحاقد والحاسد يتربى بالسجن وارفع راسك في الأردن وفي مليكك الهاشمي .. الله يحمي الأردن".
 

رزان أبو الفول علّقت على القرار بشكل مقتضب "أول الغيث قطرة".

 
ولم يقتصر متابعة الخبر على الأردنيين المقيمين في المملكة، بل تعداه الى من هم خارجها، حيث كتب مهند زويد المقيم في الامارات العربية المتحدة "مبروك .. أحلى خبر، اللهم لا شماتة يا رب العالمين".
 

محمد اللوزي كان من المناصرين للنائب قصي الدميسي الذي شمله القرار برفع الحصانة، حيث كتب اللوزي في تعليق على صفحة رؤيا الاخبارية – الفيس بوك "الدميسي الوحيد قضيته عادلة"، مضيفا في تعليق آخر "أما الباقي يجب رفع الحصانة عنهم".
 

أما بسام الحويان فكتب على الفيس بوك "كل النواب أن شاء الله أن يرفعون عنهم الحصانة".
 

مهند قندح كان له رأي مغاير بخصوص النواب كافة، لقوله "والله لو اني صاحب قرار لأرفع الحصانة عن كل النواب، ولاواحد فيهم بفش الغل، لا فايدين الوطن ولا المواطن".
 

وهناك من وصفوا القرار بأنه ممتاز، ومنهم فلاح الطراونة الذي كتب على الفيس بوك "قرار ممتاز ليتخذ القانون مكانه الطبيعي".
 

وهذا ما اتفق مه زيد العدوان الذي كتب على الفيس بوك "هذا الصحيح، عشان ما حدا فوق القانون .. يجب الغاء الحصانة للنواب".
 

محمد العلاونة كتب على تويتر رأيه قائلا "هناك تضييق على الحريات، أنا لا أحب طارق خوري كشخص لكن لا أرضى أن تُرفع عنه الحصانة بمجرد عبّر عن رأيه".
 

وهذا الموقف تحدثت عنه أيضا الصحفية تغريد الرشق التي قالت "لا اؤيد رفع الحصانة عن النائب طارق خوري، وكل الاحترام له لموقفه من زي شرفاء الوطن".

أخبار ذات صلة

newsletter