مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

القيادي في حركة حماس، خليل الحية،

حماس: نأمل أن ينجح الوسطاء في إلزام الاحتلال بالتوصل إلى صفقة وإنهاء العدوان

حماس: نأمل أن ينجح الوسطاء في إلزام الاحتلال بالتوصل إلى صفقة وإنهاء العدوان

نشر :  
منذ أسبوعين|
اخر تحديث :  
منذ أسبوعين|
  • حماس: لا نزال مستعدين للتوصل إلى اتفاق يؤدي إلى صفقة تبادل جادة وحقيقية
  • حماس: مواقفنا واضحة منذ بدء المفاوضات ولا تنازل عنها ومنها وقف العدوان
  • حماس: مستعدون وجادون لمفاوضات حقيقية إذا التزم نتنياهو بمبادئ بايدن

أكد القيادي في حركة حماس، خليل الحية، أن الحركة لا تزال مستعدة للتوصل إلى اتفاق يؤدي إلى صفقة تبادل جادة وحقيقية.

وأعرب الحية، الاثنين، عن أمله في أن ينجح الوسطاء في إلزام الاحتلال بالتوصل إلى صفقة وإنهاء الحرب.


اقرأ أيضاً : واشنطن: استمرار العمل العسكري في غزة يضعف تل أبيب


وقال إن مواقف حماس كانت واضحة منذ بدء المفاوضات، مشددًا على أنه لا تنازل عن مطالب الحركة، منها وقف العدوان على قطاع غزة.

وأضاف الحية أن تصريحات رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أكدت رؤية حماس بأنه لا يرغب في وقف إطلاق النار أو استعادة الأسرى.

وأشار القيادي في حماس إلى أن موقف نتنياهو الحقيقي هو رغبته في استعادة أسراه ومواصلة الحرب. 

وقال الحية: "نحن مستعدون وجادون لمفاوضات حقيقية إذا التزم نتنياهو بمبادئ الرئيس الأمريكي جو بايدن"، مشيرا إلى أن نتنياهو لا يريد إبرام صفقة ويكرر مواقف "لا معنى لها" عن النصر.


اقرأ أيضاً : حماس تعلق على تصريحات نتنياهو الأخيرة وتوجه رسالة للإدارة الأمريكية


وتساءل القيادي في حماس، أين تصريحات بايدن وأين قرار مجلس الأمن؟"، مؤكداً جدية حماس في السعي للتوصل إلى صفقة توقف العدوان وتعيد الأسرى في سجون الاحتلال.

وشدد الحية أيضًا استعداد الحركة لمفاوضات تحقق وقف العدوان والانسحاب الكامل من قطاع غزة.

وأكد القيادي في حركة حماس، خليل الحية، أن الحركة تأمل أن ينجح الوسطاء في إلزام الاحتلال الإسرائيلي بالتوصل إلى صفقة تُنهي الحرب. 

وأوضح الحية أن مبادئ حماس واضحة، وتتمثل في وقف دائم لإطلاق النار، الانسحاب الشامل، وعودة النازحين.

وفي تصريحاته، أشار الحية إلى أن الاحتلال إذا أراد إقناع نفسه بأنه انتهى فليفعل، وليخرج من القطاع. 

وأضاف أن المنطقة لن تهدأ طالما أن نتنياهو يثير الحروب في جميع الجبهات من أجل بقائه السياسي، مؤكدًا أن نتنياهو يسعى لإطالة أمد الحرب للتغطية على فشله خلال الأشهر التسعة الماضية.

وحذر الحية من أن توسيع الاحتلال لحربه لتشمل لبنان قد يفتح على نفسه نارا كبيرة، وقد يؤدي إلى نهاية دولة الاحتلال والمشروع الصهيوني بالكامل.