مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

عدوان الاحتلال على مخيم النصيرات

القسام تعلن مقتل ٣ محتجزين خلال عدوان الاحتلال على مخيم النصيرات بغزة

القسام تعلن مقتل ٣ محتجزين خلال عدوان الاحتلال على مخيم النصيرات بغزة

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • كتائب القسام: حكومتكم تقتل عددا من المحتجزين لإنقاذ آخرين والوقت ينفد
  • كتائب القسام: جيشكم قتل 3 محتجزين في مخيم النصيرات أحدهم يحمل الجنسية الأمريكية

أعلنت كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، الأحد، مقتل 3 محتجزين خلال عملية الاحتلال في مخيم النصيرات بغزة. وأحدهم يحمل الجنسية الأمريكية.


اقرأ أيضاً : أبو عبيدة: الاحتلال حرر بعض محتجزيه عبر ارتكاب مجازر وقتل بعضهم أثناء العملية


وكانت قوات الاحتلال أعلنت، أمس السبت، استعادة 4 محتجزين من غزة. ومن جهتها قالت "كتائب القسام" عبر إفادة مقتضبة على "تلغرام" أن حكومة الاحتلال تقتل عددا من المحتجزين لإنقاذ آخرين والوقت ينفد.

وكان الناطق العسكري باسم كتائب القسام، أبو عبيدة قال إن قوات الاحتلال حرر بعض محتجزيه عبر ارتكاب مجازر مروعة، وقتل بعضهم أثناء العملية.


اقرأ أيضاً : القسام تستهدف طائرة "أباتشي" للاحتلال بصاروخ "سام 7"


وأضاف أبو عبيدة، عبر إفادة مقتضبة، ما نفذه الاحتلال في منطقة النصيرات وسط قطاع غزة جريمة حرب مركبة وأول من تضرر بها هم أسراه.

عائلات محتجزين: نخشى استغلال نتنياهو

أعرب والد جندي محتجز من قوات الاحتلال عن تخوفه إزاء استغلال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو عملية إعادة المحتجزين الأربعة لإفشال صفقة التبادل.

ويأتي ذلك تزامنا مع تظاهر الآلاف في تل أبيب للضغط على حكومة نتنياهو بإبرام صفقة تبادل. حيث قوبلت باعتقال 30 مستوطنا شاركوا فيها قبل أن تفض.


اقرأ أيضاً : جيش الاحتلال: انتحار جندي بعد تلقيه أمرا بالعودة إلى غزة


وألقت شرطة الاحتلال المياه العادمة لتفريق المتظاهرين في تل أبيب.

طوفان الأقصى

وأطلقت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/أكتوبر، ردا على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

في المقابل، أطلق الاحتلال الإسرائيلي عملية عسكرية ضد قطاع غزة أسماها "السيوف الحديدية"، وشنت سلسلة غارات عنيفة على مناطق عدة في القطاع، أسفرت عن ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى، إضافة إلى تدمير أعداد كبيرة من البنايات والأبراج السكنية والمؤسسات والبنى التحتية.