مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

دجاج أبيض

بعد نقص حاد في السوق المحلية.. قرار من الصناعة حول بيع الدجاج

بعد نقص حاد في السوق المحلية.. قرار من الصناعة حول بيع الدجاج

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • سقوف سعرية للدجاج المباع للفنادق والمطاعم لمعالجة أي اختلالات سعرية وضمان توفره بالكميات المطلوبة
  • تحديد سقوف سعرية للدجاج الطازج المباع للفنادق والمطاعم بواقع دينارين و5 قروش للكيلو
  • وزير الزراعة: الإنتكاسة لمدة 20 يوما في العام لا يعني أننا عدم النجاح في بقية الأيام، في إشارة إلى ارتفاع أسعار الدجاج

حفاظا على توازنات السوق المحلي ولضمان توفر الدجاج بالكميات الكافية واللازمة للمواطنين ومعالجة أي اختلالات سعرية قد تحدث، قرر وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي تحديد سقوف سعرية للدجاج الطازج المباع للفنادق والمطاعم بواقع دينارين و5 قروش للكيلو اعتبارا من يوم غد الأربعاء.


اقرأ أيضاً : ارتفاع أسعار الليمون بنسبة تصل لـ150 بالمئة خلال شهر ونصف بالأردن


وجاء القرار في ضوء الملاحظات التي رصدتها الوزارة واحتمال حدوث نقص في كميات الدجاج في بعض المناطق وعدم توفره في محلات تجارية وتفضيل بعض الشركات المنتجة البيع للمطاعم والفنادق على حساب الكميات التي يحتاجها السوق.

وأوعز الشمالي الى فرق الرقابة في الوزارة بتكثيف عمليات الرقابة على كافة المحلات التجارية والفنادق والمطاعم للتأكد من الالتزام بالسقوف السعرية والاطلاع على فواتير شراء الدجاج من قبل الموزعين والشركات المنتجة للدجاج.


اقرأ أيضاً : استقرار أسعار الذهب في الأردن الثلاثاء


وأكد الشمالي أنه سيتم اتخاذ أشد الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين والتي تتضمن عقوبات مالية تصل الى 3 آلاف دينار وأحكام بالحبس لمن يخالف السقوف السعرية المحددة للدجاج سواء الطازج او المباع من خلال النتافات.


اقرأ أيضاً : "المدن الصناعية": مشروع جديد بحجم مليوني دينار في مأدبا بمجال معالجة المياه الصحية


وكانت الوزارة حددت سقوفا سعرية للدجاج الطازج واصل المستهلك بواقع 220 قرشا للكيلو و170 قرشا للدجاج المباع من خلال النتافات.

فيما قال وزير الزراعة خالد حنيفات إن الإنتكاسة لمدة 20 يوما في العام، لا يعني أننا عدم النجاح في بقية الأيام، في إشارة إلى ارتفاع أسعار الدجاج.

وبين حنيفات أن إرتفاع الأسعار يعود لإنخفاض كميات الإنتاج والناتج عن إختلال في دورات الإنتاج وذلك بسبب الأحوال الجوية التي تشهد تذبذب في درجات الحرارة وأجواء الخماسين وهي ظروف تميز شهري نيسان وايار مما ساعد في إنتشار أمراض فيروسية مثل النيوكاسل ومرض إلتهاب القصبات المزمن ( IB ) والتي كانت آثارها:

  1. زيادة في نسبة النفوقات.
  2. إنخفاض معدلات التحويل بحيث يتأخر الطير في الوصول الى الوزن التسويقي ( 1700 غم ريش ) من 32 يوم الى 40 يوم وأكثر.

وأوضحت الوزارة أن الظروف الجوية بدأت بالإستقرار من إسبوعين وتشهد درورة الإنتاج تحسناً يتمثل في إنخفاض نسب النفوق وإرتفاع معدلات التحويل ومع إستمرارية دورة التربية للدواجن نتوقع سد الفجوة في الإنتاج وتلافي النقص بما يتناسب و الاحتياجات من لحوم الدواجن وتتوقع استقرار الأسعار خلال اسبوعين والبقاء على هذا المسار لنهاية العام.

مع العلم أن إنخفاض كميات الانتاج وارتفاع الاسعار كان عالمياً وإقليمياً ورغم الارتفاع على الأسعار في الاردن إلا أنها معتدلة مقارنة مع الأسعار في دول الإقليم.

وعملت وزارة الزراعة تذليل معيقات الإستيراد إعتباراً من شهر تشرين أول ( 10/2023) ومن كافة المناشئ وعبر دول أخرى للحد من أثر الإغلاقات في باب المندب وإرتفاع أسعار الشحن والتأمين على الحاويات. وتم تعديل تعليمات الحجر البيطري والنباتي للسماح بإنسياب السلع لتغطية حاجة الأسواق.

كما عملت وزارة الزراعة على توفير مدخلات الإنتاج من بيض التفريخ والصوص اللاحم من خلال فرض قيود على على الصادرات للمساهمة في تسهيل عمليات الإنتاج للدواجن.

وعملت وزارة الزراعة ومنذ شهر شباط على فرض قيود على صادرات الدجاج الكامل والمقطع والمعاد تصديره، والرخص الممنوحة هي للدجاج الكامل بأوزان أقل من 1000 غرام وهي أوزان ليست مرغوبة من قبل المستهلك الأردني وتم التصدير الى السعودية واليمن.