مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

من إحدى الحفلات في مهرجان جرش - أرشيف

ترتيبات لعقد مهرجان جرش بلون تضامني يحاكي ظروف المنطقة

ترتيبات لعقد مهرجان جرش بلون تضامني يحاكي ظروف المنطقة

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • إدارة المهرجان وضعت روزنامة رزينة من الثقافة والأهازيج الوطنية والقومية والشعر

تستعد مسارح وساحات مدينة "الألف عمود" لاستقبال مهرجان جرش في نسخته الثامنة والثلاثين لكن بلون رصين هذا العام يحاكي مآسي فلسطين والأوضاع العصيبة في المنطقة على وقع عدوان الاحتلال الإسرائيلي. 


اقرأ أيضاً : وزيرة الثقافة لـ"رؤيا": لم يتم تحديد موعد مهرجان جرش 2024 وليس أولوية


وعلمت "رؤيا" أن إدارة المهرجان وضعت روزنامة رزينة من الثقافة، الأهازيج الوطنية والقومية، الشعر، الفن التشكيلي والتصوير لشحن المعنويات وشحذ همم الجمهور المتعطش تضامناً مع الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية. 

وشرعت الإدارة في التعاقد مع أسماء لامعة في سماء الشعر والطرب والأدب لتحضير أرضية المهرجان العالمي من أجل عقده في تموز/يوليو المقبل، بحسب مصدر مطلع على الاستعدادات الأولية. 

هذا العام، يستضيف المهرجان المكنّى ب "صانع النجوم" العرب شعراء نضال ومقاومة وأصوات طربية أصيلة من 30 دولة عربية وأجنبية إلى جانب كوكبة من نجوم الأردن. 

من بين الإطلالات على الجمهور المتعطش للأهازيج الوطنية اللبنانية أميمة خليل التي ستشدو بسلة من أغانيها، في مقدمتها "عصفور" طل من الشباك، وفرقة شباب غزّية خرجت من تحت القصف لتذكّر العالم بمآسي هذا القطاع المنكوب.  

وأكد المصدر أن إدارة المهرجان، تسعى لإدامة عقده بقالب وطني قومي رغم الظروف العصيبة التي تمر بها المنطقة والأزمات الموسمية منذ انطلاق المهرجان الشمولي عام 1980.

وغاب عن عشاقه مرة واحدة عام 1982 لدى اجتياح الاحتلال الإسرائيلي لجنوب لبنان، لكنّه ظل منبراً شامخاً أمام العواصف في الإقليم وحروب الاحتلال على قطاع غزّة خلال العقدين الماضيين.