مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

أنفاق في غزة

حكومة الاحتلال تزعم تحييد ٣٠٠ مقاوم فلسطيني في رفح

حكومة الاحتلال تزعم تحييد ٣٠٠ مقاوم فلسطيني في رفح

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • قوات الاحتلال شنت عملية برية في رفح في أيار الحالي

زعمت حكومة الاحتلال تحييد نحو 300 مقاوم من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" منذ شن عمليّتها العسكرية مطلع أيّار/مايو في رفح جنوبي قطاع غزة.


اقرأ أيضاً : عدوان ونزوح.. انقطاع خدمات الاتصال الخلوي في رفح


وكان جيش الاحتلال شنّ عمليّة برّية في رفح في السابع من أيّار/مايو رغم تحذيرات أممية، نظرا أن المدينة تؤوي العديد من النازحين في قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي دانييل هاغاري، أمس الأربعاء، إن قواته سيطرت بشكل كامل على محور فيلادلفيا بين مصر وغزة.

وزعم هاغاري العثور على منصات صواريخ في محور فيلادلفيا و وأن حماس استغلته في عملياتها.

وتابع هغاري: "سنواصل العمل من أجل إعادة المحتجزين إلى بيوتهم".

ومع استمرار عمليات الاحتلال العسكرية في رفح، نزح أكثر من 32 ألف شخص من المدينة خلال اليومين الماضيين، بحسب بيانات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا".

العدوان في يومه الـ237

يواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على غزة لليوم الـ237 على التوالي، ويرتكب المزيد من المجازر وحرب الإبادة الجماعية بحق المدنيين، ويقصف مناطق عدة في القطاع، ما أسفر عن استشهاد 36,171 فلسطينياً وإصابة 81,420 شخصاً منذ بدء العدوان على القطاع في السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

طوفان الأقصى

وأطلقت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/أكتوبر، ردا على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

في المقابل، أطلق الاحتلال الإسرائيلي عملية عسكرية ضد قطاع غزة أسماها "السيوف الحديدية"، وشنت سلسلة غارات عنيفة على مناطق عدة في القطاع، أسفرت عن ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى، إضافة إلى تدمير أعداد كبيرة من البنايات والأبراج السكنية والمؤسسات والبنى التحتية.