مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

سامر ناصر رمانة (٢٧ عاما) استشهد برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم بلاطة

مراسل رؤيا : شهيد ومصاب برصاص قوات الاحتلال في مخيم بلاطة

مراسل رؤيا : شهيد ومصاب برصاص قوات الاحتلال في مخيم بلاطة

نشر :  
منذ شهرين|
اخر تحديث :  
منذ شهرين|
  • زفت مجموعات عرين الأسود شهيدها المجاهد البطل ” سامر رمانة “

استشهد شاب فلسطيني وأصيب طفل، صباح الأحد، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامها مخيم بلاطة شرق مدينة نابلس في الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد مراسل رؤيا في فلسطين بأن الشاب سامر ناصر رمانة (٢٧ عاما) استشهد برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم بلاطة في نابلس.


اقرأ أيضاً : 219 يوما من العدوان.. قصف جنوني يجتاح سماء غزة ورسالة المقاومة تشعل تل أبيب


ووفقا لمراسلنا نقلا عن مصادر طبية ؛ فإن رمانة أصيب بعيار ناري في رأسه وكانت حالته خطيرة وجرت محاولات لإنعاش لقلبه ورئتيه.

وأشار مراسلنا إلى أ طواقم الإسعاف الطبي نقلت إصابتين أحدهما مصاب بعيار ناري في رأسه وحالته خطيرة جدا، والآخر طفل (16 عاما) وأصيب بالرصاص الحي بالظهر إلى المستشفى، خلال اقتحام مخيم بلاطة.

من جهتها، زفت مجموعات عرين الأسود شهيدها المجاهد البطل ” سامر رمانة “، وقالت: إنه أول من لبى نداء الدين والوطن عند اقتحام جيش الكيان لمخيم بلاطة فجر اليوم.

وأضافت: عهد علينا أن نبقى على درب الشهداء وسنثأر لدمائهم الطاهرة ولجميع شهداء فلسطين”.

واقتحمت قوات الاحتلال المنطقة الشرقية من شارع القدس، ومخيم بلاطة، في نابلس ودارت مواجهات في حارة الجماسين داخل المخيم أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي ما أدى إلى الإصابات.

ونشرت قوات الاحتلال قناصتها على أسطح المنازل وعاثت الجرافات خراباً في البنية التحتية وخاصة في شارع المدارس.

وتصدى مقاومون للاقتحام بإطلاق الرصاص صوب جنود الاحتلال، وتفجير عبوة محلية الصنع في جرافة إسرائيلية.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال حاولت استهداف عدد من المقاومين بطائرة مسيرة مفخخة فجرتها وسط مخيم بلاطة دون إصابات.

كذلك أطلقت قوات الاحتلال قنابل دخانية للتغطية على مناطق تواجدها داخل المخيم، في وقت أقدم الجنود على تمزيق صور الشهداء في حارة الجماسين.

ودعت فعاليات ونشطاء نابلس لأوسع مشاركة في تشييع جثمان الشهيد رمانة الذي ارتقى في مخيم بلاطة.