مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

استخراج النفط الخام

ارتفاع أسعار النفط عالميا رغم اقتراب الهدنة في غزة

ارتفاع أسعار النفط عالميا رغم اقتراب الهدنة في غزة

نشر :  
منذ شهرين|
اخر تحديث :  
منذ شهرين|
  • تجار: قبول الهدنة بين الأطراف سيخفض أسعار النفط الخام بمقدار دولارين إلى ثلاثة دولارات للبرميل
  • خام برنت يتجه إلى 84 دولاراً للبرميل وغرب تكساس يقترب من 79 دولاراً

ارتفعت أسعار النفط مع دعم المستويات الفنية للأسعار، حتى بعد موافقة حركة "حماس" على اقتراح وقف إطلاق النار المقدم من قطر ومصر.

واعلن الاحتلال استمرار العملية العسكرية في رفح جنوبي قطاع غزة.

وارتفع خام برنت إلى نحو 84 دولاراً للبرميل بعد تحقيق مكاسب بنسبة 0.5% أمس الاثنين، في حين اقترب خام غرب تكساس الوسيط من 79 دولاراً.

ورفضت حكومة الحرب الإسرائيلية اقتراح وقف إطلاق النار الذي وافقت عليه حماس.


اقرأ أيضاً : قفزة كبيرة في أسعار الذهب محليا بالتسعيرة الثانية


وذكر مكتب رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن مجلس الحرب الإسرائيلي قرر بالإجماع استمرار عملية رفح.

وزعم الاحتلال أن الهدف من ذلك هو الضغط العسكري على حركة حماس بهدف التقدم في مساعي الإفراج عن المحتجزين وتحقيق أهداف الحرب.

وقال تجار إن قبول الاقتراح قد يخفض أسعار النفط الخام بمقدار دولارين إلى ثلاثة دولارات للبرميل.

أشارت ريبيكا بابين، كبيرة تجار الطاقة في "سي آي بي برايفت ويلث" (CIBC Private Wealth) إلى أن المتداولين "ينتظرون تأكيداً من إسرائيل قبل التداول وفقاً لأبرز العناوين الرئيسية"، مضيفة: "تم التخلص من علاوة المخاطر الجيوسياسية التي تزيد عن 7 دولارات خلال الأسبوعين الماضيين، حيث تجنب الصراع أي تصعيد إضافي".

عوامل دعم الأسعار

ومع ذلك، فإن الرياح الخلفية الصعودية تدعم النفط الخام. وأظهرت السعودية مؤخراً ثقتها في الطلب من خلال رفع الأسعار في آسيا، وتشير التدابير الفنية إلى أن انخفاض الأسبوع الماضي كان مبالغاً فيه.

ارتفعت أسعار النفط بنحو 10% هذا العام، مع توسع الاضطرابات بسبب الحرب الإسرائيلية على غزة، وأبرزها اضطرابات الشحن في البحر الأحمر. وفي وقت سابق، بدأ الجيش الإسرائيلي بنقل المدنيين من رفح، وهي مقدمة محتملة لهجوم متوقع منذ فترة طويلة على هذه المدينة.

بلومبيرغ الشرق