جودة يلتقي وزير الخارجية الليبي

الأردن
نشر: 2015-03-05 14:18 آخر تحديث: 2016-07-22 01:10
جودة يلتقي وزير الخارجية الليبي
جودة يلتقي وزير الخارجية الليبي

رؤيا - جورج برهم - التقى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جوده ،الخميس، وزير الخارجية الليبي محمد الدايري وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتطورات الاوضاع على الساحة الليبية.

 

واكد جوده على دعم الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للشعب الليبي الشقيق في تحقيق تطلعاته وآماله لبناء ليبيا واضاف جوده ان الاردن يضع خبراته في كافة المجالات تحت تصرف الاشقاء الليبيين حيث ابدى وزير الخارجية الليبي الرغبة في استفادة بلاده من الخبرات الاردنية في مجالات العمالة و التدريب القضائي والقانوني وإدخال التكنولوجيا في عمل المحاكم وإعادة هيكلة الجهاز الاداري والميادين الاخرى , وبحث الجانبان ايضا اهمية تضافر جهود الجميع لمواجهة ظاهرة التطرف والارهاب من جهته عبر وزير الخارجية الليبي عن تقديره لمواقف الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الداعمة لليبيا، انصب بشكل اساسي على العلاقات المميزة بين الشعبين وحرص الملك على دعم الاخوة في ليبيا والذين يمثلون الشرعية الحقيقية في ليبيا الشقيقية ودعمنا لهم في سعيهم نحو تحقيق الامنن والامان والوصول في دولة ليبيا الشقيقة الى بر الامان وتعزيز فرص الامان والاستقرار في هذا البلد العزيز وشعبه العريق.

 

واضاف اننا نؤكد باننا ندعم كل الجهود الرامية وخاصة في اطار سلسلة الحوارات الجارية الان في مناطق مختلفة بين الاطراف الليبية للوصول الى الوفاق الوطني ومن ثم عودة الامن والامان والاستقرار والازدهار.

 

وقال هناك افاق واسعة للتعاون بين الجانبين وكان هناك زيارات واتصالات بين المسوؤلين في البلدين وفي القطاعين الخاص والعام ونحرص على الابقاء على هذه العلاقات .

 

وثمن الدور المتميز الذي تقوم به الدبلوماسية الاردنية والانتصارات الدبلوماسية المتميزة في سنة 2014 والمتمثلة بظفر الاردن بمقعد في مجلس الامن ونحن نفتخر في الدول العربية بالدور المميز للدبلوماسية الاردنية . واضاف اننا جئنا ايضا لنقدم واجب العزاء لانفسنا اولا ولاشقائنا في الاردن بعد الحادث الاليم الذي تعرض له الطيار الاردني الكساسبة ولكننا نعي جيدا ان مصيرنا مشترك.

أخبار ذات صلة

newsletter