العبادي: ما تتعرض له النساء بالعراق على يد "داعش" كارثة غير مسبوقة

عربي دولي
نشر: 2015-03-05 10:52 آخر تحديث: 2016-07-01 09:30
العبادي: ما تتعرض له النساء بالعراق على يد "داعش" كارثة غير مسبوقة
العبادي: ما تتعرض له النساء بالعراق على يد "داعش" كارثة غير مسبوقة

رؤيا - الأناضول - وصف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الخميس، ما تتعرض له النساء على يد "داعش" بـ"الكارثة التي لم يشهده التاريخ المعاصر لها مثيلاً"، مبيناً أن الحكومة تسعى الى زيادة تمثيل المرأة بالسلطة التنفيذية.

 

وخلال المؤتمر الذي عقدته، ممثلية الامم المتحدة بالعراق بالتنسيق مع وزارة الدولة لشؤون المرأة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة (يصادف 8 آذار الجاري) تحت شعار (لننقذ نسائنا وفتياتنا)، وقال العبادي إن "ما تتعرض له المرأة بالعراق من قبل إرهابيي داعش هو كارثة لم يشهد تاريخنا الحاضر نظيرا لها"، مبينا ان "المرأة اغتصبت وبيعت في سوق النخاسة".

 

وأشار العبادي إلى أن المرأة "كان لها دور في ساحات الجهاد والقتال ضد تنظيم داعش الارهابي"، واصفاً القتال ضد التنظيم بأنه "قتال الخلاص".

 

وأضاف بأن "إرهابيي داعش يقومون بتخريب الفكر والإسلام وهم يحاولون النيل من النصوص الشريفة"، معتبرا أن "المسلمين أكثر تضررا من داعش لأنه يسيئ لما يؤمنون به".

 

ولفت رئيس الوزراء إلى أن الحكومة "تسعى لزيادة تمثيل المرأة في السلطة التنفيذية"، مشيراً إلى أنه سيتم "إعطاء فرصة للنساء في الهيئات المستقلة مستشهداً بتعيينه امرأة في منصب أمين بغداد على الرغم من الضغوط التي تعرض لها شخصياً لتعيين رجل بهذا المنصب".

 

وكان العبادي عيّن مؤخراً ذكرى علوش في منصب أمين بغداد في سابقة هي الأولى لشغل امرأة لهذا المنصب.

 

وأشار رئيس الوزراء إلى أن 40% من موظفي الدولة في البلاد هم من النساء وهنّ "ملتزمات بالقيام بالأعمال أكثر من الرجال".


من جهتها دعت بيان نوري وزيرة المرأة خلال المؤتمر إلى ضرورة "إنقاذ النساء المعتقلات لدى داعش ومساعدة النازحين، مبيناً أن المدنيين "المتضررين الأكبر من الإرهاب".

 

ودعت الوزيرة الحكومة لإحراز توازن بين الجنسيين في التوظيف وشغل المناصب بمؤسسات الدوائر العليا في البلاد.

أخبار ذات صلة

newsletter