اعداد دراسات لمشروعات اقتصادية لعرضها على مستثمرين سعوديين

اقتصاد
نشر: 2015-03-01 08:59 آخر تحديث: 2016-07-20 16:00
اعداد دراسات لمشروعات اقتصادية لعرضها على مستثمرين سعوديين
اعداد دراسات لمشروعات اقتصادية لعرضها على مستثمرين سعوديين
المصدر المصدر

 رؤيا - قال رئيس غرفة تجارة عمان عيسى حيدر مراد ان الغرفة تعكف حاليا على اعداد دراسات لمشروعات اقتصادية بمختلف القطاعات لعرضها على مستثمرين سعوديين.

واضاف ان هذه الدراسات والتي تشمل مختلف الفرص الاستثمارية بالمملكة ستكون جاهزة لتقديمها خلال اجتماعات مجلس الأعمال الأردني السعودي المشترك الذي سيعقد بالتزامن مع اجتماعات اللجنة العليا المشتركة بين البلدين خلال الاشهر المقبلة.

واكد مراد خلال لقائه وعددا من اعضاء مجلس ادراة الغرفة اليوم السبت السفير السعودي لدى المملكة سامي الصالح حرص القطاع الخاص على تنمية العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين وجذب مزيد من الاستثمارات السعودية الى الأردن وإقامة ومعالجة اية عقبات تواجهها.

واشار الى الزيارة المهمة التي قام بها جلالة الملك عبد الله الثاني الى السعودية يوم الاربعاء الماضي ولقائه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود داعيا الى اهمية البناء على العلاقات الأخوية بين البلدين لتعزيز أواصر التعاون والشراكة بمختلف المجالات.

ولفت مراد إلى عمق العلاقات الاردنية السعودية مبيناً إلى أنها علاقات تاريخية ومميزة نابعة من حرص القيادتين في البلدين الشقيقين على بناء جسور التعاون من أجل تحقيق أعلى مستوى من المصالح المشتركة.

وأوضح مراد أن القطاع الخاص الاردني حريص جدا على انجاح العلاقات الاقتصادية مع السعودية، التي تعد شريكا استثماريا و تجاريا مهما للأردن وجذب مزيد من الاستثمارات الى المملكة وتعزيز الفرص التجارية بين البلدين.

واكد ان الغرفة على استعداد لمتابعة اية مشاكل او قضايا تهم الاستثمارات السعودية بالمملكة والعمل على معالجتها مع الجهات الرسمية ذات العلاقة، مشددا حرص الجميع على استقطاب استثمارات سعودية جديدة الى الاردن نظرا لاهميتها للاقتصاد الوطني.

واشار الى نية الغرفة عقد لقاء موسع بين اقطاب الاستثمارمن السعودية والاردن في القريب العاجل للتباحث وتبادل وجهات النظر فيما يتعلق باية مشاكل او عقبات تواجه الاستثمارات واصحاب الاعمال السعوديين في الاردن.

ولفت مراد الى دور الغرفة في المشاركة مع الجهات الرسمية بمناقشة التشريعات والقوانين ذات الصبغة الاقتصادية والمشاركة بالمجالس واللجان المشتركة مع الوزارات والدوائر الحكومية ومجالس إدارتها بهدف تذليل العقبات التي تواجه قطاع الاعمال والمستثمرين بالمملكة.

وبين ان غرفة تجارة عمان هي المؤسسة الأولى في الاردن التي تطبيق خدمة المكان الواحد للتجارة والمستثمرين حيث يتواجد مكاتب لكاتب العدل ووزارة العمل وامانة عمان الكبرى ودائرة الاراضي والمساحة لتسريع انجاز معاملات المراجعين من مستثمرين وتجار.

بدوره، وصف السفير السعودي العلاقات التي تربط البلدين بالتاريخية مؤكدا حرص بلاده على تطويرها بمختلف المجالات خاصة الاقتصادية والاستثمارية بما ينعكس على مصالح الشعبين الشقيقين.

وقال ان العلاقات الاردنية السعودية متينة ومتجذرة منذ تأسيس المملكتين الشقيتين وهي علاقات تعاون وتشاور وتنسيق وثيق ازاء مختلف التطورات والقضايا المحلية والاقليمية والدولية.

وبين ان نسبة الانجاز الحالية بمشروع طريق الازرق العمري وصلت الى لحوالي 18 بالمئة مشيرا الى انه من المشروعات الحيوية لتسهيل حركة تنقل الافراد والتجارة من الاردن وبلاد الشام وتركيا الى السعودية ودول الخليج .

واوضح الصالح ان هناك 5 الاف طالب سعودي يدرسون في الاردن على نفقة الحكومة السعودية و1800 طالب على حسابهم الخاص والف طالب من ذوي الاحتياجات الخاصة.

واشار الى ان القنصلية السعودية بالاردن منحت 2ر1 مليون تأشيرة سفر خلال العام الماضي لافتا الى الإجراءات التي اتخذتها السفارة لتسهيل اجراءات طلب الحصول على (الفيزا) من خلال افتتاح مكاتب في محافظات المملكة او من خلال سيارات متنقلة بالاضافة الى خدمة رجال الاعمال والوصول اليهم في اماكن عملهم.

وحضر اللقاء امين الصندوق جمال فريز ونائب امين السر مروان غيث ومدير عام الغرفة مهند العطار بالاضافة لرئيس غرفة التجارة الأمريكية بالاردن المهندس محمد البطاينة.

يذكر ان صادرات المملكة الى السعودية بلغت خلال 11 شهرا من العام الماضي 2014 حوالي 645 مليون دينار مقابل 873ر2 مليار دولار مستوردات

أخبار ذات صلة