مقتل 8 وإصابة 13 آخرين في 3 أعمال عنف ببغداد

عربي دولي
نشر: 2015-02-28 18:08 آخر تحديث: 2016-06-26 15:25
مقتل 8 وإصابة 13 آخرين في 3 أعمال عنف ببغداد
مقتل 8 وإصابة 13 آخرين في 3 أعمال عنف ببغداد
المصدر المصدر

رؤيا- قتل 8 أشخاص وأصيب 13 آخرون بجروح، السبت، في 3 أعمال عنف متفرقة بالعاصمة العراقية بغداد، بحسب ما أفاد به مصدر في الشرطة.

 

وقال المصدر، وهو ضابط في وزارة الداخلية، لوكالة الأناضول، إن "3 أشخاص قتلوا وأصيب 7 آخرون بجروح بسقوط قذيفتي هاون في منطقة سبع البور (شمالي بغداد)".

 

"فيما انفجرت قنبلة محلية الصنع على مقربة من متجر بيع السيارات في منطقة البياع (جنوب غربي بغداد) ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 6 آخرين بجروح"، بحسب المصدر ذاته.

 

وأشار المصدر إلى "اقتحام مسلحين مجهولين متجرا في منطقة جسر ديالى (جنوب شرقي بغداد)، وإطلاقهم النار من أسلحة رشاشة مما أدى لمقتل صاحب المتجر ونجله وابن أخيه".

 

والتفجيرات اليومية وأعمال العنف الأخرى ظاهرة مألوفة في بغداد على مدى السنوات الماضية، وتستهدف في الغالب تجمعات المدنيين مما يؤدي لسقوط ضحايا، والتي يقول مسؤولون عراقيون إن جماعات مرتبطة بتنظيم "داعش" تقف وراءها.

 

وزاد خطر متشددي تنظيم "داعش" وقوتهم الهجومية بعد سيطرتهم على مساحات واسعة من أراضي العراق في صيف العام الماضي وإعلانهم دولة الخلافة عليها إلى جانب أراض يسيطرون عليها في سوريا.

 

من جانبها، أعلنت قيادة عمليات بغداد (التابعة للجيش)، اليوم، أن قواتها المدعومة بمليشيات الحشد الشعبي قتلت 7 "إرهابيين" على الأقل في معارك غربي العاصمة، بحسب بيان لها.

 

وفي محافظة صلاح الدين، شمالي البلاد، تمكنت القوات الأمنية المدعومة بمقاتلين من الحشد الشعبي من دخول قضاء الدور 25 كم جنوب تكريت مركز محافظة صلاح الدين ضمن العملية الأمنية التي تجريها القوات العراقية بهدف استعادة تكريت من سيطرة "داعش".

 

وقال مصدر أمني في تصريحات للأناضول، إن "القوات تمكنت من دخول الدور بعد قصف عدد من المواقع التابعة للتنظيم واشتباكات مع عناصره أسفرت عن مقتل العشرات منهم ما أدى إلى انسحابهم من هذه المواقع"، مضيفا أن "التنظيم كان يحاول منع خروج العوائل من المنطقة".

 

وعادة ما تعلن السلطات العراقية مقتل الكثير من مسلحي تنظيم "داعش" لكنها لا تقدم ما يعزز تلك الأنباء التي يصعب التحقق منها من مصدر مستقل.

 

وتعمل القوات العراقية وميليشيات موالية لها وقوات البيشمركة الكردية على استعادة السيطرة على المناطق التي سيطر عليها "داعش"، وذلك بدعم جوي من التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، الذي يشن غارات جوية على مواقع التنظيم منذ أكثر من 4 أشهر.

أخبار ذات صلة