الاحتلال يبني جدارا على الحدود مع لبنان خوفا من نوايا حزب الله

فلسطين
نشر: 2015-02-27 11:32 آخر تحديث: 2016-06-26 15:25
الاحتلال يبني جدارا على الحدود مع لبنان خوفا من نوايا حزب الله
الاحتلال يبني جدارا على الحدود مع لبنان خوفا من نوايا حزب الله
المصدر المصدر

رؤيا - د ب ا - ذكر موقع “والا” العبري أن تخوفات لدى ما يسمى “قيادة الجبهة الشمالية” بجيش الاحتلال الإسرائيلي من تمكن عناصر حزب الله اللبناني من إعادة تحرير مناطق في الجولان المحتل دفع جيش الاحتلال للشروع ببناء سور بين كيبوتس “حنيتا” الواقع في الجليل الغربي وبين لبنان، وذلك بعد شهر من التصعيد في أعقاب الغارة الجوية الإسرائيلية في القنيطرة واستشهاد ستة مقاتلين من حزب الله وجنرال إيراني، وهجوم حزب الله في مزارع شبعا ومقتل جنديين إسرائيليين وإصابة ثلاثة آخرين.

وأفاد الموقع بأن بناء السور يأتي ضمن سلسلة أعمال هندسية ينفذها جيش الاحتلال عند الحدود مع لبنان بهدف “منع مرور سريع لقوات معادية إلى الأراضي الإسرائيلية”، على حد قوله.

وأشار إلى أعمال البناء هذه بدأت أمس، وهدف هذه الأعمال هو كشف نقاط ضعف في هذه المنطقة والتي “يمكن لقوات حزب الله استغلالها أثناء مواجهة من أجل الدخول إلى إسرائيل أو تنفيذ هجمات معقدة”.

وبعد أن قدمت الفرقة 91 استخلاصاتها وحصلت على التصاريح الملائمة، بدأت أعمال حفريات بالقرب من خط الحدود مع لبنان من أجل تعميق الأودية في الجانب الإسرائيلي وبالقرب من الجبل، كما بدأ بناء السور قرب “حنيتا” من أجل “وضع صعوبات أمام قوات راجلة من الدخول إلى إسرائيل من جهة الوادي”.

وستقام في بعض المواقع سورا إسمنتيا كما سيتم اقتلاع كافة أنواع النبات الموجودة في هذه المنطقة من أجل توسيع مجال رؤية قوات الاحتلال التي تجري دوريات في هذه المنطقة، منوها إلى جيش الاحتلل يدرس إقامة “جدار ذكي” في المناطق القريبة.

ونقل “والا” عن ضباط كبار في قيادة الجبهة الشمالية قولهم، إنهم “غير معزولين عن الواقع، مع التشديد على البلدات الواقعة عن حدود لبنان”.

وأضاف الضباط أن “الجيش الإسرائيلي جاهز لمواجهة أي احتمال وبضمن ذلك “إخلاء بلدات أثناء الطوارئ أو احتلال سريع للمناطق التي سيحاول حزب الله الدخول إليها”.

أخبار ذات صلة