عاصفة شتوية تهدد الساحل الشرقي الأمريكي

عربي دولي
نشر: 2015-02-22 07:01 آخر تحديث: 2016-07-23 03:50
عاصفة شتوية تهدد الساحل الشرقي الأمريكي
عاصفة شتوية تهدد الساحل الشرقي الأمريكي
المصدر المصدر

رؤيا - رويترز - تعرضت أجزاء من ولايتي تنيسي وأوهايو والساحل الشرقي في الولايات المتحدة لعاصفة شتوية جديدة صاحبها هطول أمطار.

 

وقالت الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية إن العاصفة قطعت 2000 ميل من جنوب ميزوري إلى مين وإن التحذير من العواصف الشتوية ما زال ساريا إلى يوم الأحد لأجزاء من جنوب انديانا وأوهايو ووست فرجينيا وغرب بنسلفانيا.

 

وحذر خبراء الأرصاد من احتمال حدوث فيضانات في كنتاكي وتنيسي، كما أنه من المتوقع أن تكون العاصفة مصحوبة بالأمطار والصقيع والجليد من واشنطن إلى مدينة نيويورك وأن يعقب ذلك موجة أخرى من البرد القارس.

 

وستعقب العاصفة موجة أخرى من الطقس البارد قادمة من القطب الشمالي ومن المتوقع أن تصل درجات الحرارة إلى أقل من الصفر يوم الاثنين.

أخبار ذات صلة