مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

صواريخ في سماء غزة

الاحتلال: "لن نزود غزة بالمياه أو الوقود حتى إطلاق الرهائن"

الاحتلال: "لن نزود غزة بالمياه أو الوقود حتى إطلاق الرهائن"

نشر :  
منذ 9 أشهر|
اخر تحديث :  
منذ 9 أشهر|
  • الاحتلال:"لن يفتح صنبور مياه ولن تدخل شاحنة وقود حتى يعود المخطوفون الإسرائيليون إلى ديارهم

تعهد وزير طاقة الاحتلال الإسرائيلي كاتس الخميس بتزويد قطاع غزة بالمياه والوقود، في حال إطلاق الرهائن التي أسرتهم حركة حماس، منذ إطلاق عملية "طوفان الأقصى".

وقال :" لن تقدم أي مساعدات إنسانية أو موارد إلى قطاع غزة الى أن تطلق حركة حماس الأشخاص الذين خطفتهم في هجومها المباغت في نهاية الأسبوع".


اقرأ أيضاً : غزة بدون ماء وسط ظلام يخيم عليها


وتابع في بيان "لن يفتح صنبور مياه ولن تدخل شاحنة وقود حتى يعود المخطوفون إلى ديارهم"- على حد تعبيره -.

ويعيش قطاع غزة تحت وطأة المعاناة بعد قطع إمدادات الكهرباء والمياه، ومنع وصول الإمدادات الغذائية، إذ أعلن الاحتلال الإسرائيلي فرض الحصار الكامل على القطاع.

الأمم المتحدة

وخصصت الأمم المتحدة 9 ملايين دولار من الصندوق المركزي للاستجابة للطوارئ لتمويل الجهود الإنسانية الفورية في الأرض الفلسطينية المحتلة، وفق ما أعلن منسق الأمم المتحدة للإغاثة الطارئة مارتن غريفيثس.

وأشار غريفيثس عبر حسابه على منصة اكس (تويتر سابقا) إلى تدهور الوضع الإنساني في الأرض الفلسطينية.

نازخون من غزة

وارتفع عدد النازحين من غزة الخميس، إلى أكثر من 338 ألف شخص أُجبروا على الفرار من منازلهم في القطاع، إثر عدوان الاحتلال الإسرائيلي.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة "أوشا" في بيان إن عدد النازحين في القطاع المكتظ بـ2.3 مليون نسمة "ارتفع عصر الأربعاء بمقدار 75 ألف شخص إضافي" ليصل إلى 338934" نازحاً.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) إنه تم تدمير أكثر من ألف وحدة سكنية في غزة منذ الثلاثاء، فيما تعرضت حوالي 560 وحدة أخرى لأضرار جسيمة وأصبحت غير صالحة للسكن، هذا وقد تعرضت 12630 وحدة سكنية لأضرار أقل.