مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس

هنية يعلق على "طوفان الأقصى": المعركة ستمتد للضفة والخارج

هنية يعلق على "طوفان الأقصى": المعركة ستمتد للضفة والخارج

نشر :  
منذ 9 أشهر|
اخر تحديث :  
منذ 9 أشهر|
  • تواصل المقاومة بغزة إطلاق رشقات مكثفة من الصواريخ صوب مستوطنات ومدن الاحتلال

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية أن المقاومة الفلسطينية تخوض في هذه اللحظات التاريخية ملحمة بطولية عنوانها الأقصى ومقدساتنا وأسرانا، إذ إن سببها المركزي والأساس العدوان الصهيوني الإجرامي الذي تم على المسجد الأقصى المبارك.


اقرأ أيضاً : جيش الاحتلال: "المقاتلون الفلسطينيون تسللوا إلى المستوطنات جوا وبرا وبحرا"


وقال هنية في تصريح صحفي السبت: "إن العدوان الصهيوني بلغ ذروته خلال الأيام الماضية، حيث قام الآلاف من المستوطنين المجرمين الفاشيين بتدنيس مسرى الرسول عليه الصلاة والسلام، وأداء صلواتهم فيه تمهيدًا لفرض السيادة الصهيونية عليه، وهي الخطوة التي كان لدينا المعلومات بأنه ذاهب نحوها بفرض السيادة على المسجد. 

وأضاف "إننا على ثقة بأن أمتنا جميعًا من شرقها إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها وفي كل مكان ستكون جزءًا من معركة الدفاع عن مسرى الرسول صلى الله عليه وسلم".

وأهاب هنية بكل مسلم في كل مكان وأحرار العالم جميعًا للوقوف في هذه المعركة العادلة في الدفاع عن الأقصى ومسرى الرسول، كل بما يستطيع، فهذا ليس وقت الانتظار والمشاهدة، وليس وقت النصرة بالقلب فقط، وإنما النصرة بالفعل".

وتابع هنية "لقد خطط العدو الذي يحاصر غزة إلى مباغتتها وتصعيد العدوان على شعبنا في القطاع، فضلًا عن الاستيطان والعدوان المستمر كل لحظة في الضفة، الذي يسعى لاقتلاع شعبنا وطرده من أرضه، وجرائم الاحتلال ضد شعبنا في ال 48 حيث يقف وراء كل عمليات القتل والاغتيال هناك، واستمرار الاحتلال في احتجاز أسرانا عشرات السنين، ونكثه للاتفاقات عندما أعاد اعتقال المحررين من صفقة وفاء الأحرار".

وأردف هنية "لذلك كله نخوض معركة الشرف والمقاومة والكرامة للدفاع عن المسرى والأقصى تحت العنوان الذي أعلنه الأخ القائد العام أبو خالد الضيف طوفان الأقصى، هذا الطوفان بدأ من غزة وسوف يمتد للضفة والخارج وكل مكان يتواجد فيه شعبنا وأمتنا"