أمن الدولة: البراءة لعراقي وحبس اخر 15 سنة في قضية تهريب اسلحة للأردن

محليات
نشر: 2015-02-16 16:19 آخر تحديث: 2016-06-26 15:25
أمن الدولة: البراءة لعراقي وحبس اخر 15 سنة في قضية تهريب اسلحة للأردن
أمن الدولة: البراءة لعراقي وحبس اخر 15 سنة في قضية تهريب اسلحة للأردن
المصدر المصدر

رؤيا - ليندا المعايعة - اعلنت محكمة امن الدولة عدم مسؤولية متهم عراقي عن استيراد اسلحة وذخائر بقصد استعمالها على وجه غير مشروع فيما ادانت زميله رحيم لطيف قدم الكبيسي الفار من وجه العدالة وحكمت عليه بالاشغال الشاقة 15 عاما.

 

جاء القرار خلال جلسة علنية متهم فيها شخصين عراقيين، احدهما فار من العدالة وهو من صدر بحقه الحكم المذكور، والآخر وهو لمقبوض عليه إذ اعلنت المحكمة عدم مسؤوليته عن ذات التهمة التي جرّم فيها المتهم الاول، الى ذلك قررت المحكمة مصادرة الاسلحة المضبوطة والشاحنة المستخدمة في العملية.

 

وتتلخص تفاصيل القضية وفق لائحة الاتهام انه وخلال حزيران الماضي اتفق المتهمان على ان يقوم المقبوض عليه بتهريب وادخال " دخان " الى الاردن بطريقة غير مشروعة عبر الحدود باستخدام شاحنة تحمل لوحة ارقام عراقية، وذلك بعد ان انشأ المتهم الفار من وجه العدالة مخابىء سرية في تلك الشاحنة، وطلب المدان من المتهم القبوض عليه الدخول الى الاردن ليرى مدى الاجراءات الامنية على الحدود وهل سيتم اكتشاف امر المخابىء السرية في الشاحنة أم لا، وبالفعل عمل المقبوض عليه كما طلب منه ودخل الى الاردن حوالي خمس مرات خلال شهر آب وايلول الماضي ولم يتم اكتشاف امر المخابئ.

 

وفي منتصف ايلول الماضي اتفق المتهمان على استيراد اسلحة وذخائر الى الاردن بقصد استخدامها على وجه غير مشروع وتسليمها لشخص اردني لم يكشف التحقيق عن هويته وتنفيذا لذلك الاتفاق قام المتهم الفار بإخفاء كمية من الاسلحة والذخائر بمعرفة وعلم المتهم المقبوض عليه في المخابىء السرية في الشاحنة، وهي عبارة عن اربع قطع سلاح رشاش كلاشنكوف وثلاث مسدسات جلوك وعشرة مخازن لبندقية كلاشنكوف، وستة مخازن لمسدس جلوك، وستة عشر صندوق ذخيرة لسلاح كلاشنكوف وعددها (11200) طلقة.

 

وفي الثامن عشر من ذات الشهر دخل المتهم المقبوض عليه الى الاردن قادما من العراق عبر نقطة حدود الكرامة وبتفتيش المركبة تم ضبط الاسلحة والذخيرة وبفحصها تبين ان جميعها صالحة للاستخدام وعليه وجرت الملاحقة.

أخبار ذات صلة