"التنمية": 81% من الأحداث الجانحين أسرهم ليست مفككة

محليات
نشر: 2015-02-16 09:44 آخر تحديث: 2016-06-26 15:25
"التنمية": 81% من الأحداث الجانحين أسرهم ليست مفككة
"التنمية": 81% من الأحداث الجانحين أسرهم ليست مفككة
المصدر المصدر

رؤيا - الراي - اظهرت دراسة تحليلية اجرتها وزارة التنمية الاجتماعية مؤخرا أن غالبية الاحداث الجانحين هم من الذكور بنسبة 96% مقابل 4% من الاناث وان تعديهم على القانون ما هو الا انعكاس لاعتلال ظروفهم الاسرية واضطراب علاقاتهم باولياء امورهم.


كما كشفت الدراسة ان تفكك الاسرة ليس السبب الرئيسي وراء جنوح الاحداث حيث ان غالبية الاحداث اسرهم ليست مفككة انما يعيشون مع ابائهم وامهاتهم بواقع 81% مقابل الاحداث من اسر مفككة بنسبة بلغت فقط 18%.


فيما عزت الدراسة احد اسباب جنوحهم ضعف مستوى تقبل ابائهم وامهاتهم لهم مما يجعلهم اقل تعلقا باسرهم واقل اعتقادا بالمعايير الاجتماعية الضابطة لسلوكهم.
واشارت الدراسة الى ان الاحداث يعيشون في اسر من اغلب ملامحها كبر عدد افرادها واقامتهم في الاحياء الحضرية المزدحمة بالسكان والمساكن وانخفاض مستوى دخلها وتسلط اربابها على بقية اعضائها، اضافة الى ان البعض منهم يقوم بتكرار سلوكات مخالفة للقانون بفعل مرافقتهم لاصدقاء السوء وحرمانهم من حنان امهاتهم وطلاق امهاتهم وهجر ابائهم لامهاتهم.
وبينت الدراسة ان غالبية الاحداث تكون جرائمهم محدودة اكثرها تكرار السرقة والمشاجرات.

أخبار ذات صلة