مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

نساء مكة بالقرب من الكعبة المشرفة

"يوم الخُليف".. مؤنسات الحرم يحيين عادة متوارثة منذ قرون في يوم عرفة - صور

"يوم الخُليف".. مؤنسات الحرم يحيين عادة متوارثة منذ قرون في يوم عرفة - صور

نشر :  
منذ سنة|
اخر تحديث :  
منذ سنة|

 

احيت نساء مكة المكرمة، عادة موروثة منذ قرون يوم عرفة التاسع من ذي الحجة من كل عام، التي يطلق عليها "يوم الخليف".


اقرأ أيضاً : حجاج بيت الله الحرام يبدأون رمي الجمرات في أول أيام العيد.. فيديو


واكتظ المسجد الحرام باللون الأسود في مشهد عباءات النساء التي تملأ ساحات الحرم، للطواف بالكعبة المشرفة وتناول وجبة الإفطار، في فرصة نادرة لخلوّ الحرم من زحام الحجاج والمعتمرين، فهي فرصة لا تتكرر كثيرا في بقية العام للنساء، لتقبيل الحجر الأسود والمسح عليه، والدعاء عند الملتزم بحرية أكبر، والبقاء جوار الكعبة المشرفة لفترات طويلة من اليوم، ومن ثم الذهاب إلى منازلهن لإحياء "يوم الخليف"، مرددين "يا قيسنا يا قيسنا.. هيا تعالوا بيتنا.. نسقيكم من شربيتنا".

ويُطلق "يوم الخليف" عادة على نساء مكة المكرمة منذ قديم الزمان خلال أيام الحج، وتحديدًا يومي التروية وعرفة، حيث تتوافد النسوة من مناطق مكة المكرمة إلى الحرم المكي، ويصطحبن أطفالهن، ويقمن بتناول الإفطار بعد صيام يوم عرفة.