مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

المياه العادنة في إحدى محافظات المملكة

سلطة المياه: الطرح السلبي للمواد الصناعية يزيد من كلفة صيانة المحطات

سلطة المياه: الطرح السلبي للمواد الصناعية يزيد من كلفة صيانة المحطات

نشر :  
منذ سنة|
اخر تحديث :  
منذ سنة|
  • المواد الصناعية تؤدي الى تدني نوعية مياه المعالجة 

بحثت سلطة المياه،، الحلول اللازمة للحد من تأثير المياه الصناعية والزيبار، على محطات التنقية المنتشرة في محافظات المملكة.


اقرأ أيضاً : مخاوف من مخاطر التلوث بالمياه العادمة في معان - فيديو


وأوضحت السلطة، الاثنين، خلال اجتماع عقد بحضور وزارتي الصحة والبيئة، وبدعم من الوكالة الأمريكية، أن الطرح السلبي للمواد الصناعية يؤثر سلبا على نوعية وخصائص ووحدات المعالجة لمياه الصرف الصحي، بالإضافة إلى التأثير على كفاءة عمل المحطات لاحتوائها على مواد صلبة.

ضرورة تكاتف الجهود للخروج بحل جذري

بدوره شدد مساعد امين عام سلطة المياه لشؤون الصرف الصحي المهندس وائل الدويري، على ضرورة تكاتف الجهود للخروج بحل جذري يسهم في المحافظة على البيئة والسلامة العامة، مستعرضا المشاكل التي تواجه سلطة المياه جراء الطرح العشوائي للمياه العادمة الصناعية والزيبار وأثرها السلبي على محطات التنقية، مؤكدا أن التجاوزات أدت الى تدني نوعية مياه المعالجة في محطات التنقية مما يزيد في كلفة التشغيل والصيانة للمحطات.

ونوه إلى ضروره تأمين مكب مخصص للمياع الصناعية والزيبار، من خلال وزارة الادارة المحلية والتنسيق مع كافة الاطراف ذات العلاقة.

من جهته أكد مدير مديرية البيئة وإعادة الاستخدام توفيق الرحيمي، ضرورة تضافر الجهود للحد من هذه الظاهرة، من خلال اللجان التي تم تشكيلها لمتابعة الحلول المقترحة لإيجاد حل دائم لمشكلة المياه الصناعية في كافة المحافظات.