"المطاعم السياحية " تحذر من مصير مجهول ينتظرها

اقتصاد
نشر: 2015-01-31 14:10 آخر تحديث: 2016-07-30 04:00
"المطاعم السياحية " تحذر من مصير مجهول ينتظرها
"المطاعم السياحية " تحذر من مصير مجهول ينتظرها

رؤيا - حذر رئيس جمعية أصحاب المطاعم السياحية عصام فخرالدين من مصير مجهول ينتظر قطاع المطاعم السياحية العاملة في المملكة في ظل ارتفاع التكاليف التشغيلية وحجم المشاكل والمعيقات التي تواجه آلية عمل القطاع.

وقال في بيان صحفي اليوم السبت أن 10 بالمئة من مجموع اعداد المطاعم السياحية العاملة في المملكة والتي يزيد عددها عن 800 مطعم من مختلف الفئات والتصنيفات، اغلقت العام الماضي نتيجة ارتفاع التكاليف التشغيلية، والتي تعتبر الاعلى في المنطقة اضافة الى حجم الضرائب والرسوم المفروضة على القطاع.

وانتقد فخر الدين قرار امانة عمان الكبرى شمول منشآت من المطاعم وغيرها التي يوجد على رخصتها تقديم الاراجيل او المشروبات بالرغم من انها لا تقدمها بدفع رسوم نظام الملاهي واجبرتهم بتعهد التزام بالدفع.

واشار الى أن المشكلة الاخرى التي ظهرت مع بداية العام الحالي تتعلق بإصدار امانة عمان في الرابع من كانون الثاني الجاري لتعميم الى مدراء المناطق في امانة عمان بعدم تجديد الرخص المهنية التي تستغل الارتدادات المسقوفة المستوفى عنها رسوم امانات بموجب قراري لجنة اللوائية الا بعد دفع رسوم الامانات بواقع 50 دينارا من مساحة الارتداد المسقوف سواء كان مغلقا او مفتوح الجوانب.

واشار ايضا الى ارفاق تعهد عدلي بإزالة الارتداد المسقوف والا سيتم مصادرة الامانات في حال عدم الإزالة وسيتم ازاله الارتداد المسقوف من قبل الامانة واستيفاء جميع كلف الازالة و 25 بالمئة رسوما ادارية من صاحب العلاقة.

أخبار ذات صلة

newsletter