شنغهاي الصينية تفرض حجرا صحيا جديدا

عربي دولي
نشر: 2022-06-09 11:01 آخر تحديث: 2022-06-09 11:01
فرق التقصي الوبائي - أرشيفية
فرق التقصي الوبائي - أرشيفية
  • يواجه أي مقيم يسافر إلى مدينة أخرى الحجر الصحي لمدة 7-14 يومًا عند الوصول

أعادت سلطات مدينة شنغهاي الصينية، فرض إغلاقا جديدا بسبب زيادة إصابات كورونا، وفق ما أعلنت وسائل إعلام محلية في الصين

وكانت السلطات أعلنت، الأسبوع الماضي، تخفيف القيود مع بقاء ما لا يقل عن 650 ألف شخص رهن الحجر في منازلهم.


اقرأ أيضاً : الصين: اكتشاف عقار يؤخذ عن طريق الفم لعلاج كورونا


وتستمر سياسة الصين الشاملة المتمثلة في "صفر كورونا" سارية، ويواجه الأشخاص المصابون بفيروس كورونا الحجر الصحي أو الدخول إلى المستشفى، فيما يواجه مخالطوهم القريبون كذلك احتمال الإبعاد إلى الحجر الصحي وإغلاق المنطقة المحيطة التي يعيشون فيها على الفور مرة أخرى.

وأدى الإغلاق إلى فقدان العديد من السكان دخلهم، وإلى صعوبات بالعثور على ما يكفي من الطعام والتأقلم نفسياً مع العزلة المطولة.

وتأثر قطاع الصناعة بما في ذلك شركة صناعة السيارات الغربية فولكس فاغن وتيسلا بشكل خاص بالقيود، حيث أُبعد الموظفون عن المصانع أو اضطروا إلى العمل وهم يقيمون بالمصانع.

وتتواصل القيود مفروضة على مغادرة شنغهاي، حيث يواجه أي مقيم يسافر إلى مدينة أخرى الحجر الصحي لمدة 7-14 يومًا عند الوصول.

على صعيد متصل، قالت لجنة الصحة الوطنية الصينية، اليوم الخميس، إن البر الرئيسي الصيني سجل يوم أمس الأربعاء، 53 حالة إصابة مؤكدة جديدة محلية العدوى بكورونا بما فيها 37 حالة في منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم.

أخبار ذات صلة

newsletter