مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الخيرية البحرينية تقدم ألف بيت للاجئين بالأزرق

الخيرية البحرينية تقدم ألف بيت للاجئين بالأزرق

نشر :  
منذ 9 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 9 سنوات|

رؤيا - بترا - احتفل في مخيم الازرق  الاثنين، بتسليم ألف بيت جاهز مقدمة للاجئين السوريين من المؤسسة الخيرية الملكية البحرينية.

وسلم البيوت الجاهزة التي تقدر بنحو مليونين و50 ألف دولار، وفد من مملكة البحرين ترأسه أمين عام المؤسسة الدكتور مصطفى السيد.

وعبر الدكتور السيد في الاحتفال، عن شكره للحكومة الأردنية، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، لإتاحة الفرصة لمساندة اللاجئين السوريين في محنتهم.

وقال "نحن هنا من أجل مساندة الأردن، مدركين عبء المسؤولية الكبيرة الواقعة على الحكومة الأردنية، حيث انها تمثل نموذجا في استضافة اللاجئين في المنطقة"، مبينا ان مشروعات مملكة البحرين تركز على الأشياء التنموية، حيث يعتبر السكن مهما جدا بالنسبة الى السوريين لاسيما في ظل هذه الظروف الجوية الباردة مما يحتم على الجميع العمل على تخفيف آلامهم.

وأشار إلى أن المؤسسة أسهمت في تحسين بعض المرافق العامة في المخيم بكلفة مليون و480 ألف دولار.

ولفت الى التحديات الكبيرة التي يواجهها الأردن في ظل استضافته للاجئين، اذ عبر عن كامل تقديره للحكومة الأردنية، متمنيا الوصول الى حل للأزمة السورية وعودة اللاجئين السوريين الى بلادهم.

واطلع الدكتور السيد يرافقه مدير إدارة مخيّمات اللاجئين السوريين في الأردن العميد وضاح الحمود، وممثل المفوضية في الأردن أندرو هاربر، ونائب السفير البحريني في الأردن محمد الزباري، ورئيسة المفوضية في المخيم برناديت كاستل، ومدير المخيم العقيد عاطف العموش، على بعض البيوت الجاهزة وأوضاع اللاجئين السوريين فيها .

من جهته قال هاربر ان هذا التبرع السخي يأتي في توقيت غاية في الأهمية بالنسبة لسكان مخيم الأزرق، حيث تمكنت ألف أسرة من الحصول على سكن مناسب في ظل ظروف جوية شتوية قاسية .

وعبر عن شكره للحكومة الأردنية التي وفرت الظروف المناسبة لينعم اللاجئين السوريين بالأمن والاستقرار، كما عبر عن عميق شكره لمملكة وشعب البحرين على الدعم والمساندة.

فيما عبر العميد الحمود عن شكره لمملكة البحرين ملكا وحكومة وشعبا على الجهود المبذولة من قبلهم في سبيل دعم اللاجئين السوريين سواء داخل الأردن أو خارجه .

وبين ان الأردن لم يتوان عن تقديم خدمات التعليم والرعاية الصحية ومختلف أشكال الدعم الممكنة للاجئين السوريين، معربا عن تقديره للمفوضية السامية وكل المنظمات الدولية ومؤسسات المجتمع المحلي، اضافة الى دعم الدول الشقيقة التي شكلت في عملها، اضافة الى الجهود الأردنية ، لوحة فسيفسائية جميلة من الدعم والمساندة واغاثة اللاجئين السوريين.

يشار الى ان مخيم الأزرق تم افتتاحه أواخر نيسان الماضي، حيث يقيم فيه حاليا نحو 11 ألف لاجئ سوري .

وكانت مملكة البحرين قد قدمت تبرعات سخية لمساعدة اللاجئين السوريين في الأردن، إذ وصل حجم التبرع البحريني لإنشاء البيوت الجاهزة وتطوير البنى التحتية في مخيم الأزرق نحو 3 ملايين و530 ألف دولار، فيما تبرعت المؤسسة الخيرية الملكية بمليوني دولار عام 2013 لبناء 4 مدارس في مخيم الزعتري تتسع لقرابة 4 آلاف طالب وطالبة، فيما بلغ حجم التبرع البحريني على مستوى المنطقة الى 20 مليون دولار عام 2013 .