الاحتلال يتراجع عن تفسيره الأولي بخصوص الشهيدة شيرين أبو عاقلة

فلسطين
نشر: 2022-05-13 13:32 آخر تحديث: 2022-05-13 17:14
الصحفية شيرين أبو عاقلة
الصحفية شيرين أبو عاقلة

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إن جيش الاحتلال الإسرائيلي يحقق مع أحد جنوده في حادثة اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة في جنين.


اقرأ أيضاً : الاحتلال يمنع تعليق صور الشهيدة أبو عاقلة في القدس


وأشارت الصحيفة إلى أن جيش الاحتلال يحقق في 3 حوادث إطلاق نار منفصلة قرب المكان الذي استشهدت فيه شيرين أبو عاقلة، مبينا أنه لا يستبعد احتمال أن تكون الرصاصة الذي أنهت حياتها قد أطلقها أحد جنوده.

وأشار مسؤول من جيش الاحتلال إلى أنه يُبحث في تبادل لإطلاق النار بين جنود الاحتلال في سيارة ورجل فلسطيني مسلح أو أكثر، قال إنهم أطلقوا النار على المكان، مؤكدا أن إطلاق النار وقع في شارع على بعد نحو 490 قدما من المكان الذي أُغتيلت فيه أبو عاقلة. 

وأضاف أنه من بين الحوادث التي تم التحقيق فيها، كان "من المرجح أن يكون أحدها السبب اغتيال شيرين".

وأضاف مسؤول "كان أحد الجنود يحمل بندقية ونظام تصويب جيد جدا، يطلق النار على أحد الأشخاص الذي يحمل سلاح من من طراز M16، الصورة واضحة جدا"، وقال إن المحققين العسكريين أخذوا البنادق من أفراد جيش الاحتلال المتورطين في الحادث لإتاحتها للاختبار الباليستي.


اقرأ أيضاً : الصين: ندعم تحقيقا دوليا عادلا في قضية شيرين أبو عاقلة


وكان الاعتراف بأن أحد جنود الاحتلال قد يكون مذنبا، بمثابة تراجع كبير عن تفسير الاحتلال الأولي لإطلاق النار، وهو أن أبو عاقلة أصيبت "على الأرجح" بنيران فلسطينيين.

وقالت قناة "الجزيرة" والسلطات الفلسطينية في وقت سابق إن الاحتلال الإسرائيلي هو المسؤول عن الاغتيال. 

أخبار ذات صلة

newsletter