العراق يراقب القمح.. فيديو

عربي دولي
نشر: 2022-05-08 15:28 آخر تحديث: 2022-05-08 16:17
المرازع العراقي كامل حامد يحصد القمح
المرازع العراقي كامل حامد يحصد القمح

ينظر المزارع العراقي كامل حامد إلى سنابل القمح الذهبية وهي تلوح في مهب الريح، غير قادر على إخفاء معاناته من حرارة الطقس المرتفعة التي تؤثر سلبا على المحصول.


اقرأ أيضا : حادثة مفجعة .."ماكينة حصاد" تلتهم مزارعا في مصر


ويقول حامد: "في الوقت الحالي، أنا وعائلتي في حيرة بشأن كيفية الاستمرار في العيش. ليس لدي وظيفة أو راتب. أين أذهب؟ الدولة لا تساعدنا في مشكلة المياه. لدينا جفاف وربما لن نكون قادرين على الزراعة في العام المقبل. وهذا العام زرعنا 25٪ من مساحة الأرض، ولن نتمكن من زرع أي شيء في العام المقبل إذا لم تتغير الأمور".

المزارع أحمد الجلاوي يقول: ""في العام الماضي زرعت ألف فدان وحصدت 500 طن، لأنه كان لدينا الكثير من المياه والأمطار، وهذا العام بسبب قلة المياه والجفاف وقلة الأمطار، قمت بزراعة مائة فدان فقط وحصدت 50 إلى 75 طنا".

ويقول رئيس تجمع المزارعين المسؤول عن توزيع المياه هاني الشعر:"قناة الري الرئيسية في ثريما تزود بالمياه من نهر الفرات في الحلة. في العام الماضي تلقينا 180 مترا مكعبا من المياه في الثانية. وهذا العام يتأرجح المستوى بين 80 و 90 مترا مكعبا في الثانية".


اقرأ أيضا : أوكرانيا: روسيا "استولت" على 1.5 مليون طن من الحبوب


وأضاف الشعر: "تمتد أرض القناة (قناة الري الرئيسية في الثرمة) على 200000 فدان، وهي أرض خصبة. كل عام نحصد 150 ألف طن للولاية، لكن هذا العام لا يمكننا حتى حصاد 50 طنا بسبب نقص ماء".

من جانبه قال رئيس مصلحة الزراعة في الديوانية، حسن علي: "بسبب تغير المناخ ونقص المياه [الواردة] من تركيا وإيران، يعتبر هذا العام عام جاف بحسب دائرة الموارد المائية، حيث تم تقليص المناطق القابلة للحصاد في جميع أنحاء العراق إلى 2.5 مليون دونم، من 5 ملايين في السنوات السابقة.

أخبار ذات صلة

newsletter