البرازيل تعارض بشدة إقصاء روسيا من مجموعة العشرين

اقتصاد
نشر: 2022-03-25 07:38 آخر تحديث: 2022-03-25 09:55
أعلام دول مجموعة العشرين
أعلام دول مجموعة العشرين

أعلن وزير الخارجية البرازيلي كارلوس فرانسا أن حكومة الرئيس جايير بولسونارو "تعارض بوضوح" إقصاء روسيا من مجموعة العشرين، وهي فكرة طرحتها على وجه الخصوص الولايات المتحدة.


اقرأ أيضاً : الحرب الروسية الأوكرانية في يومها الـ30


وقال فرانسا أمام مجلس الشيوخ خلال نقاش بشأن عواقب الحرب الروسية في أوكرانيا "لقد رأينا بروز مبادرات في هيئات دولية مختلفة تهدف إلى طرد روسيا من هذه الكيانات أو تعليق مشاركتها فيها. البرازيل عارضتها بوضوح (...) انسجاماً مع موقفنا التقليدي المؤيد للتعددية والقانون الدولي".

وأضاف أن "المسألة الأهم في الوقت الراهن هي أن تكون جميع هذه المنتديات: مجموعة العشرين ومنظمة التجارة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة، عملانية بشكل كامل. ولكي تعمل بشكل كامل، يجب أن تكون جميع البلدان، بما في ذلك روسيا، حاضرة فيها".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم دعا الخميس إلى إقصاء روسيا من مجموعة العشرين. وسبق لروسيا أن طردت في 2014 في أعقاب ضمها شبه جزيرة القرم الأوكرانية، من مجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى (مجموعة السبع حالياً).

لكن الوزير البرازيلي أقر بأن الفصل في هذه المسألة يعود إلى مجموعة العشرين نفسها.

وأنشئت مجموعة العشرين لتعزيز الحوار بين الدول الصناعية الكبرى التقليدية والاقتصادات الناشئة مثل الصين والبرازيل وروسيا.


اقرأ أيضاً : السيسي لزيلينسكي: ضرورة تغليب لغة الحوار والحلول الدبلوماسية


وكانت إندونيسيا، التي تترأس حالياً مجموعة العشرين، قالت الخميس إنها ستظل "على الحياد" في هذه المسألة، في حين شددت الصين على وجوب أن يشارك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القمة المقرر عقدها في نهاية العام.

أخبار ذات صلة

newsletter