الحياري: كبائن تلفريك عجلون مغلفة بغطاء حماية وسلامة مؤقت

محليات
نشر: 2022-03-03 14:23 آخر تحديث: 2022-03-03 14:23
تلفريك - تعبيرية
تلفريك - تعبيرية

قالت مدير عام المناطق التنموية / رئيسة الفريق الهندسي لمشروع التلفريك المهندسة أروى الحياري إن اعمال الضبط والمعايرة والفحص لكبائن التلفريك بدأت اليوم الخميس وذلك ضمن الفعاليات المتعلقة بفحص وتشغيل المنظومة.


اقرأ أيضاً : وزارة الأشغال تحذر من الظروف الجوية السائدة


واوضحت الحياري في بيان اليوم الخميس ان المواطنين والزوار لمحافظة عجلون سيشاهدون خلال الفترة المقبلة، واعتبارا من اليوم، كبائن التلفريك (مغلفة بغطاء حماية وسلامة مؤقت) على حبل التلفريك تتنقل بين الأبراج والتي يبلغ عددها 40 كابينة وذلك أثناء خضوعها لعمليات فحص وضبط ومعايرة استخدام حمولات وأوزان متعددة مخصصة لهذه الغاية ضمانا لمعايير السلامة العامة وتحقيقا لجميع متطلبات الأمان.

وأشارت الى عدم السماح لأي شخص بدخول أو استخدام العربات، وفقا للإجراءات الفنية المتبعة لشركة دوبلمير النمساوية المصنعة للنظام خلال هذه المرحلة.

وأضافت، ان هذه الفحوصات تشمل مراقبة السرعة والحركة وكذلك مراقبة العزم ومقابض الكبائن وحركتها، اضافة الى فحوصات مراقبة المجسات وأنظمة الفرامل.

وبينت انه يجري العمل حاليا على فحص منظومة التلفريك والكبائن ضمن عدة سيناريوهات تشغيلية افتراضية للأحوال الجوية المختلفة ولأحمال تشغيلية متغيرة ومتعددة، وتستمر هذه المرحلة عدة أشهر مرورا بمرحلة التشغيل التجريبي الأولي الى حين اكتمال جاهزية المشروع بالكامل صيف العام.

وأكدت أن ذلك يهدف الى تحقيق وضمان معايير السلامة العامة واستدامة الأنظمة حيث لن يسمح لأي شخص (من غير المختصين) باستخدام المنظومة طيلة فترة فحوصات التشغيل المبدئي بحسب تعليمات الشركة المصنعة للنظام والتي تشمل فحص التشغيل لجميع مكونات المنظومة بشكل منفصل ومتكامل لجميع الأنظمة الميكانيكية والكهربائية الاعتيادية والطارئة واهمها نظام توجيه مسار عربات التلفريك. وأشارت الى أن مشروع التلفريك بعناصره الرئيسية من أبراج وكبائن أصبحت جزءا رئيسيا من ملامح غابات عجلون الرائعة، ويأتي تحقيقا تحقيقا للرؤية الملكية السامية في المنطقة التنموية في عجلون للنهوض بمكونات المكان والانسان.

وقالت، إن المشروع سيعمل على توفير منتج سياحي واستثماري جديد في المملكة وبالتالي تطوير وتنمية الاستثمار السياحي في محافظة عجلون وبما يحريك الأنشطة الاستثمارية والاقتصادية المرافقة وتسريع عجلة التنمية الاقتصادية في المحافظة، ما سيسهم بنمو وتطوير العديد من المشروعات السياحية والإنتاجية.

ويتألف مشروع التلفريك من محطتي الانطلاق في غابات اشتفينا، والوصول التي تقع على مسافة 550 مترا غرب قلعة عجلون، ويضم 40 كابينة سعة كل منها 8 أشخاص ومدة الرحلة الواحدة بين المحطتين تبلغ 10 دقائق بالاتجاه الواحد على طول مسار التلفريك الذي يبلغ 2552 مترا.


اقرأ أيضاً : "التعليم العالي": توقف مبرمج للخدمات الإلكترونية


وكانت المجموعة الأردنية للمناطق الحرة والمناطق التنموية أكدت أن مشروع تليفريك عجلون في منطقة الصوان التنموية ما يزال قيد التنفيذ وتحت الإنشاء بشقيه المتمثلين في منظومة التلفريك من جهة والموقع العام وما يحويه من فرص استثمارية ومرافق عامة من جهة أخ، حيث من المتوقع الانتهاء من تنفيذ المشروع في منتصف العام الحالي.

أخبار ذات صلة

newsletter