أعراض تؤكد الإصابة بمتحور "أوميكرون"

هنا وهناك
نشر: 2022-02-17 11:00 آخر تحديث: 2022-02-17 11:00
مقطع توضيحي لفيروس كورونا
مقطع توضيحي لفيروس كورونا

أكدت دراسة نشرتها مجلة عالمية أن متحور "أوميكرون" من فيروس كورونا يمكنه أن يستقر في الأمعاء بدلا من ألأنف والجهاز التنفسي، موضحة أن المصابين بـ "أوميكرون" يشكون من فرط الإحساس بألم يشمل كل أعضاء الجسم.

وأفادت الدراسة نقلا عن البروفيسور تيم سبيكتور، أن الأشخاص المصابين بمتحور "أوميكرون"، قد يعانون فقط من أعراض على مستوى الجهاز الهضمي مثل الغثيان، والتقيؤ، وآلام البطن، والانتفاخ، وحرقة المعدة، والإسهال.


اقرأ أيضاً : الدنمارك.. اكتشاف طفرة جديدة في "أوميكرون الخفي"


ويوصي الأطباء في حال وجود هذه الأعراض بالعزل الذاتي الفوري، وإجراء اختبار للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا.

يُشار إلى أنه تم اكتشاف متحور "أوميكرون"، لأول مرة في بوتسوانا وجنوب إفريقيا في نوفمبر العام الماضي، قبل أن يصبح المتحور الأكثر انتشارا في العالم، وتم تسجيله حتى الآن في 140 دولة.

ومن ناحية أخرى، من المقرر أن تشرع بريطانيا في تجارب سريرية على لقاح خاص بالمتحور "أوميكرون".

وذكرت شبكة "سكاي نيوز" البريطانية، الأربعاء، أن المتطوعين البريطانيين من بين أوائل الذين سيختبرون اللقاح الجديد الذي يتصدى لـ"أوميكرون".

 وأضافت أن 3 آلاف شخص سيشاركون في التجارب، التي يقودها مستشفى فى سانت جورج في لندن.

ومن المتوقع مشاركة ما يصل إلى 29 مستشفى في إنجلترا واسكتلندا وويلز.

وقال وزير الصحة البريطاني ساجد جافيد: "إن المملكة المتحدة رائدة عالميا في البحث والتطوير الخاصين باللقاحات والأدوية".

ودعا "أي شخص مؤهل للمشاركة في هذا البحث الحيوي، والمشاركة في حماية البلاد لسنوات مقبلة بينما نتعلم كيف نتكيف مع مرض كوفيد-19"، الذي يسببه فيروس كورونا.


اقرأ أيضاً : "الصحة العالمية": متحور أوميكرون يتقدم نحو الشرق


وفي اللقاح الجديد تتعاون شركة موديرنا الأميركية مع المعهد الوطني للبحوث الصحية في بريطانيا.

 

أخبار ذات صلة

newsletter