الأردن وروسيا يوقعان على خطة شاملة لتوسيع التعاون 2022-2025

اقتصاد
نشر: 2022-02-03 00:33 آخر تحديث: 2022-02-03 00:35
علما الأردن وروسيا
علما الأردن وروسيا

انعقدت الأربعاء اجتماعات الدورة السادسة للجنة الأردنية الروسية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والفني، عبر تقنية الاتصال المرئي والمسموع، برئاسة وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي، ووزير الزراعة الروسي ديمتري باتروشيف، بحضور أمين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين دانا الزعبي، والسفير الأردني في روسيا خالد الشوابكة والسفير الروسي في الأردن غليب ديسياتنيكوف ومسؤولين من كلا البلدين.

وبحثت اللجنة آليات تعزيز التعاون الثنائي في العديد من المجالات، ووضع خطة شاملة لتوسيع التعاون بين البلدين في الموضوعات ذات الأولوية للأعوام (2022-2025)، حيث تم التوقيع عليها في ختام أعمال اللجنة من قبل الجانبين.


اقرأ أيضاً : ارتفاع إجمالي أرباح تنمية أموال الأيتام العام الماضي


وقال الشمالي "يمثل اجتماعنا اليوم فرصة طيبة للبحث في التحديات الاقتصادية التي يشهدها العالم في ظل الظروف القاهرة التي فرضتها جائحة كورونا، ما يؤكد بأن بلدينا لديهما الكثير من القواسم المشتركة خاصة فيما يتعلق بانتهاج سياسة متفتحة اقتصاديا تدعم تحرير التبادل التجاري، والذي بدوره يحتم علينا أن نعمل بكل جهد على تطوير وتعزيز كافة أوجه التعاون الثنائي بين البلدين".

وأضاف "يأتي اجتماعنا هذا استكمالاً للنتائج الطيبة التي تم التوصل إليها في إطار الدورة الخامسة للجنة الأردنية الروسية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والفني التي عقدت في عمّان في العام 2019"، مبينا أن "ما تم بحثه خلال اجتماعات اللجان الفنية أمس في مجال التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري إلى جانب التعاون في مجالات الزراعة والنقل والطاقة والتعليم والثقافة وغيرها من المجالات، سيكون له الأثر في رفع مستوى التعاون بين بلدينا على النحو المأمول".

وتابع "نتطلع إلى أن تؤدي نتائج أعمال هذه اللجنة إلى تعزيز الاستثمارات المشتركة وتحفيز القطاع الخاص لدى الجانبين، لأخذ المبادرة في إنشاء المشاريع الصناعية والخدمية المشتركة التي تعود بالمنفعة المشتركة لكلا البلدين"، مشيرا إلى أن ما تم التوصل إليه من توافق حول الخطة الشاملة لتوسيع التعاون بين البلدين في الموضوعات ذات الأولوية للأعوام (2022-2025)، يُعدُ إضافة نوعية نحو تعزيز العلاقات الثنائية والارتقاء بها إلى مستويات أفضل.

وأكد ضرورة زيادة حجم التبادل التجاري في ضوء العلاقات القوية التي تربط البلدين وعلى أعلى المستويات، حيث أن الصادرات الأردنية إلى روسيا لم تتجاوز 8ر2 مليون دولار في أحسن حالاتها، وانخفضت في العام 2020 بنسبة 10 بالمئة، واستمرت بالانخفاض لتسجل خلال الأشهر الـ 11 الأولى من العام 2021 ما نسبته 39ر3 بالمئة، كما انخفضت صادرات روسيا إلى الأردن بنسبة 11 بالمئة في العام 2020.

وشدد الوزير الشمالي على أهمية تبسيط إجراءات التجارة والاستثمار أمام رجال الاعمال في كلا البلدين، خلال رفع أية رسوم أو ضرائب مفروضة على العمليات التجارية المبرمة بين بلدينا، وتحديداً الرسم المفروض على تصدير القمح، مع الأخذ بعين الاعتبار البعد الاجتماعي والتنموي الذي يترتب عليه فرض هذا الرسم عند تصدير هذه المادة الأساسية إلى الأردن الذي يعد من الدول النامية المستوردة للغذاء.

وقال إن "الأردن يعول على دعم الجانب الروسي نحو تفعيل مذكرة التعاون بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية والمفوضية الاقتصادية الأورو آسيوية والتنظيم لعقد الاجتماع الأول لمجموعة العمل المشتركة المعنية بالتعاون بين الجانبين ودعم مقترح الحكومة الأردنية بإقامة اتفاقية تجارة حرة بين الجانبين".

وأشار الوزير إلى أنه وفي ظل الأزمة التي يشهدها العالم، نأمل بمزيد من التعاون لمجابهة جائحة كورونا موضحا أهمية التعاون في مجالات الطاقة والنقل والزراعة والسياحة والثقافة والعلوم وغيرها.

وشكر الوزير الشمالي فريق الخبراء وكل من ساهم في الإعداد لهذه الاجتماعات ولأعضاء الوفدين الأردني والروسي على الجهود التي بذلوها لإنجاح أعمال هذه اللجنة.

من جانبه، أكد الوزير الروسي أهمية تعزيز التعاون في المجالات التجارية والاقتصادية إلى جانب التعاون في مجالات التعليم العالي والنقل والطاقة والزراعة وغيرها من المجالات.


اقرأ أيضاً : "البنك المركزي".. اتفاقية لإنشاء منصة موحدة للتحقق من بيانات الأفراد والشركات


وتوصلت اللجنة لعدد من الاتفاقات والتفاهمات التي تستهدف تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في كافة المجالات.

وكانت اللجنة الفنية للجنة المشتركة عقدت اجتماعاتها على مدى اليومين الماضيين، وترأسها عن الجانب الأردني الأمين العام لوزارة الصناعة والتجارة والتموين دانا الزعبي، وبحثت في كافة التفاصيل التي تستهدف تعزيز التعاون الثنائي.

أخبار ذات صلة

newsletter