مأساة في عرض البحر ..انشطار سفينة مصرية نصفين بعد مغادرتها تركيا

عربي دولي
نشر: 2022-01-27 14:06 آخر تحديث: 2022-01-27 14:06
ميناء إسكندروم في تركيا
ميناء إسكندروم في تركيا

تعرضت سفينة "ماناسا روز" التجارية المصرية للغرق بعد أن جنحت عن مسارها ، إثر الرياح والعواصف وازدياد اندفاع الأمواج، بعد مغادرتها ميناء إسكندروم في تركيا في طريقها إلى ليبيا محملة بالحديد.


اقرأ أيضاً : قائد البحرية الإيرانية: أصبحنا قوة حاسمة في المنطقة


وكانت السفينة تحمل 10 من أفراد الطاقم الذين تركوها واستقلوا "قوارب النجاة"، وبمساعدة فريق إنقاذ "جت سكي"، نجا جميع افراد الطاقم "10" ويمكث 2 منهم في المستشفى، وطاقم السفينة معظمهم من دمياط عزبة البرج.

 وقد تعرضت السفينة للغرق ، بسبب الشحن الزائد والإبحار فى جو عاصف ورياح شديدة عاتية، حيث جنحت سفينة الشحن ماناسا روز في المنطقة البحرية لخليج كيساموس شمال غرب جزيرة كريت.

يذكر أن هذه السفينة تعد الثانية من نوعها التي تغرق خلال الموسم الشتوي الحالي، حيث تعرضت في ديسمبر الماضي السفينة سي كوين، إلى الغرق بعد حالة الطقس السيئ التي شهدتها الإسكندرية ووصل الموج إلى قرابة 5 – 6 أمتار.


اقرأ أيضاً : بكين تدعو واشنطن إلى تصحيح أخطائها في ممارسات التجارة


وفي سياق منفصل أكد قائد القوة البحرية في الجيش الإيراني، الأميرال شهرام إيراني، أن سلاح البحر الإيراني أصبح قوة حاسمة في المنطقة في مختلف المجالات.

وقال تعقيبا على المناورات البحرية المشتركة-2022 التي جرت يوم الخميس الماضي بمشاركة قطع بحرية وطيران تابعة للقوات البحرية الايرانية والروسية والصينية في منطقة شمال المحيط الهندي "في الوقت الذي تسعى فيه بعض الدول لتثبيت أحادية القطب في العالم، فإن هذه الدول المستقلة الثلاث تعمل معا كدول مؤثرة في جميع المجالات الجيوسياسية الإقليمية".


وزاد الأميرال إيراني: "نحن نسعى للمشاركة في تمرينات عسكرية مشتركة كل عام، لرفع راية الجمهورية الإسلامية الإيرانية المقدسة في مختلف بحار العالم"، وأضاف "الأعداء اليوم يحاولون إخراجنا من الساحة، لكن حلمهم هذا سيقبر معهم".

 

أخبار ذات صلة

newsletter