الأمن لرؤيا: رغم التحذير من المدافئ إلا أننا تعاملنا مع حالات اختناق الاربعاء - فيديو

محليات
نشر: 2022-01-26 20:02 آخر تحديث: 2022-01-26 20:02
مدفأة - تعبيرية
مدفأة - تعبيرية

قال العقيد محمود الشياب مديرمديرية الاعلام والشرطة المجتمعية في مديرية الأمن العام إنه رغم التحذر من عدم النوم وترك المدافئ مشتعلة الا ان المديرية تعاملت مع حالات اختناق الاربعاء.


اقرأ أيضاً : المنخفض الجوي يرفع الطلب على الغاز في الأردن


وأضاف الشياب خلال استضافته عبر نشرة اخبار رؤيا، مساء الاربعاء، ان مديرية الأمن العام لم تستخدم مراكز الإيواء التي قام بتجهيزها حتى الآن.

واكد الشياب ان الأمن العام حافظ على انسيابية الحركة المرورية على الطرقات.

وكانت مديرية الأمن العام قد قالت، مساء الأربعاء، إن مركز القيادة والسيطرة تلقى 13 ألف اتصال منذ ساعات الصباح.

وقال العميد فراس الدويري مدير مديرية العمليات والسيطرة في الأمن العام في إيجاز صحفي الأربعاء، إنه تم التعامل مع 18 حادث سير بسبب الظروف الجوية ونقل 631 حالة مرضية، و134 حالة غسيل كلى، و9 حالات شفط مياه دخلت للمنازل، ونقل 37 حالة كورونا، إضافة للتعامل مع 39 حريقاً، و15 حالة ولادة.

وبين أنه تم تأمين سياح في مناطق الجنوب والبترا، لافتا الى أن 5 آلاف مكالمة من التي وردت للمركز كانت للرد على استفسارات.

وفي سياق منفصل توقعت شركة مصفاة البترول الأردنية أن يصل عدد أسطوانات الغاز المطلوب تعبئتها لهذا الأربعاء بين 240 - 250 ألف أسطوانة.

وقالت إن عدد الاسطوانات المعبأة يوم أمس الثلاثاء بلغت 234924 أسطوانة، ويوم الاثنين بلغت 229443 أسطوانة.

وأكدت الشركة أن محطات تعبئة الغاز الثلاث المملوكة للمصفاة، في عمان والزرقاء وإربد، تعمل بكامل طاقتها وجاهزيتها لتلبية جميع الطلبات التي تصل إليها طيلة اليوم بالتنسيق والتعاون الكاملين مع نقابة المحروقات بهذا الخصوص.

وقال نقيب أصحاب محطات المحروقات، المهندس نهار سعيدات، إن الطلب على اسطوانات الغاز تجاوز 240 ألف اسطوانة يوميا مقابل 150 ألف اسطوانة بالأيام الاعتيادية من فصل الشتاء.

وبخصوص الطلب على مادة الديزل، بين أنه بقي ضمن المعدلات اليومية في فترة الشتاء، بينما شهدت مادة الكاز ارتفاعاً في الطلب بنسبة زادت عن 30 بالمئة من معدلها اليومي لفترة الشتاء.

وأكد السعيدات توفر جميع المشتقات النفطية واسطوانات الغاز بالسوق المحلية بكميات تزيد عن احتياجات المواطنين، مشيرا إلى قيام النقابة سابقا بالتعميم على أصحاب وكالات الغاز ومحطات المحروقات برفع الجاهزية لمواجهة أي طلب على مشتقات المحروقات والغاز.

واشار إلى أن عمليات التوريد للمشتقات النفطية تجري بكل سلاسة من قبل شركة مصفاة البترول الأردنية وشركات تسويق المشتقات النفطية.

وأكد استعداد النقابة لتلقي أي شكاوى من المواطنين في حال حدوث نقص من أي منتج للعمل على حلها بأسرع وقت ممكن بالتعاون مع الجهات المعنية الأخرى.

وقال السعيدات إن مخزون المملكة من المحروقات يكفي لعدة أشهر، وإن المحطات قادرة على تلبية احتياجات الأردنيين خلال المنخفض الجوي، مشيرًا إلى أنه جرى تأمين المحطات والمستودعات في المحافظات المتوقع أن تسجل تراكماً للثلوج أو إغلاقات، بكميات كافية لتجنب أي نقص في الطلب.

وأوضح أن حملات الرقابة على المحطات مستمرة بالتنسيق مع هيئة الطاقة ومؤسسة المواصفات والمقاييس، مشيرا إلى أنه لم تسجل أي شكوى حتى الآن، تتعلق بالأسعار أو بجودة المحروقات وطرق توزيعها.

 

أخبار ذات صلة

newsletter