راصد: 60.9 في المئة من عينتنا لا ينوون المشاركة في انتخابات 2022

محليات
نشر: 2022-01-23 13:22 آخر تحديث: 2022-01-23 13:41
مبنى الهيئة المستقلة للانتخاب
مبنى الهيئة المستقلة للانتخاب

أصدر مركز الحياة - راصد نتائج دراسة ميدانية حول توجهات المواطنين الأردنيين لانتخابات المجالس البلدية ومجالس المحافظات، أظهرت أن 60.9 في المئة من الأردنيين لا ينوون المشاركة في الانتخابات البلدية.


اقرأ أيضاً : المستقلة للانتخاب تدعو المواطنين إلى تدقيق أسمائهم في جداول الناخبين الأولية


وبحسب الدراسة التي وصلت "رؤيا" نسخة عنها اليوم الأحد، فقد استمرت الدراسة خلال الفترة بين 6 إلى 21 كانون الثاني الحالي، ووصل إلى 3116 مستجيب، موزعين على كافة محافظات المملكة. 

وبينت الدراسة أن 23.2 في المئة من الأردنيين ينوون المشاركة في الانتخابات البلدية، و 60.9 في المئة من الأردنيين لا ينوون المشاركة في الانتخابات المقبلة، أما الذين لم يحسموا قرار المشاركة من عدمها فقد وصلت نسبتهم إلى 15,9 في المئة من الأردنيين.

وحول الأسباب التي ارتكز عليها المستجيبون الذين ينوون المشاركة، فقد تبين أن 37% قالوا بأنه حقهم كمواطنين هو الذي يدفعهم للمشاركة، 18.6% قالوا إنهم يؤمنون بأن مشاركتهم ستطور مسار التنمية المحلية، فيما قال 17% إن سبب مشاركتهم هو دعم مرشح/ة معين/ة، 22.4% قالوا بأن السبب الذي يدفعهم للمشاركة هو توجه العائلة أو العشيرة، وأورد ما نسبته 3% أن سبب المشاركة هو مصلحة شخصية تربطهم بالمرشح/المرشحة، وقال 2% أن سبب المشاركة هو دعم تيار سياسي معين.

أما بما يتعلق بالأسباب التي ارتكز عليها المستجيبون الذين لا ينوون المشاركة، فقد بينت النتائج أن 31,7% من الذين لا ينوون المشاركة قالوا بأنهم لم يجدوا مرشحاً أو مرشحة يستحقون صوتي، ثم 30,4% قالوا بأنهم لا يعتقدون بأن المجالس المنتخبة ستكون ذات فاعلية، فيما عبر 20,2% بأنهم غير مهتمون بالعملية الانتخابية، وقال 16,1% أن سبب عدم مشاركتهم هو أن الانتخابات لن تكون نزيهة.


اقرأ أيضاً : المستقلة للانتخاب تصدر دليل العدالة الانتخابية


وفيما يخص الأسباب المرتبطة بالمستجيبين الذين لم يحسموا قرار مشاركتهم بعد، فقد تبين أن 51% لم يجد مترشحين مناسبين بعد، و20% قالوا بأنه ليس لديهم المعرفة الكافية حول الانتخابات، و18% قالوا بأنه لا يوجد أدلة على نزاهة الانتخابات لغاية الآن، و11% قالوا بأنه قد لا يكون لديهم الوقت للمشاركة في العملية الانتخابية. 

وأظهرت الدراسة أن 27,8% من العينة ليس لديهم العلم بنشر جداول الناخبين، فيما وصلت نسبة الذين لم يتحققوا من بياناتهم على جداول الناخبين إلى 41,9% من الأردنيين، بينما كانت نسبة الذين تحققوا من بياناتهم الواردة في جداول الناخبين 30,3% من العينة.

وبخصوص آلية اختيار المترشح أو المترشحة التي سيتم اختياره قال 36,9% أنهم سيختارون وفقاً للخبرات السابقة للمرشح/ة، فيما قال 31,8%  أنهم سيختارون بناءً على توجه عشائرهم، فيما قال ما نسبته 16,3% أنهم سيختارون المرشح بناءً على سمعته، وقال 15% أن المؤهل العلمي هو أساس اختيار المترشح/ة. 


وتضمنت الدراسة سؤالاً حول إذا ما ترشح رجل وسيدة لذات المنصب فما هي توجهات الناخبين والناخبات، حيث بينت النتائج أن 41,6% من العينة سيصوتون للرجل، بينما قال ما نسبته 31,3% من العينة أنهم سيصوتون للمرأة، فيما قال 27,1% أن الكفاءة والخبرة هي معيار الاختيار. 


وفيما يتعلق بثقة العينة بقدرة الهيئة المستقلة للانتخاب على إدارة العملية الانتخابية، قال 24,9% منهم أنهم يثقون بشكل كبير، بينما قال 27.1% أنهم يثقون بشكل متوسط، فيما قال 33,8% أن يثقون بشكل محدود، ووصلت نسبة الذين يقولون بأنهم لا يثقون بقدرة الهيئة إلى 14,2% من العينة. 


وبخصوص رأي العينة بنزاهة العملية الانتخابية، يرى 19,2% منهم أن الانتخابات لن تكون نزيهة، بينما يرى 41,8% أن الانتخابات ستكون نزيهة إلى حدٍ ما، بينما يرى 39% أن الانتخابات ستكون نزيهة بشكل كامل. 

أخبار ذات صلة

newsletter