ما هو الحيوان الأكثر ظهورا في تمائم الأولمبياد الشتوية السابقة؟

رياضة
نشر: 2022-01-23 11:14 آخر تحديث: 2022-01-23 11:14
تميمة من الألعاب الأولمبية الشتوية
تميمة من الألعاب الأولمبية الشتوية

منذ أن تم تصميم التمائم الأولى للألعاب الأولمبية الشتوية في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في غرونوبل الفرنسية عام 1968، جذبت تمائم الألعاب الأولمبية الشتوية الكثير من الاهتمام، من بينها، الدب اللطيف الذي يعتبر صورة الحيوان الأكثر استخدامًا بين تمائم الألعاب الأولمبية الشتوية، وفق ما نشرته صحيفة الشعب الصينية.

كانت تمائم الألعاب الأولمبية الشتوية كالغاري الكندية عام 1988 عبارة عن زوج من أشقاء الدب القطبي الرائعين، هيدي وهودي.

استخدمت تمائم الألعاب الأولمبية الشتوية في سالت ليك سيتي لعام 2002 ثلاث صور للحيوانات: الأرنب الصغير ذو الحذاء الثلجي، ذئب البراري والدب الأسود الأمريكي، والتي تمثل شعار الألعاب الأولمبية في ذلك الوقت، "أسرع، أعلى، أقوى".

"ميغا" و"كيتش"، هما تميمتان الألعاب الأولمبية الشتوية في فانكوفر 2010 هي، من بينها، تأتي صورة "ميغا" من دب أبيض فريد من نوعه في كولومبيا البريطانية، كندا، والذي يٌمنح خصائص حب ركوب الأمواج، و" كيتش" هي أسطورة الوحش المحلية في أمريكا الشمالية، وقد وهبت بخصائص حب هوكي الجليد.

استخدمت تمائم الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي 2014 أيضًا ثلاث صور للحيوانات: الدب القطبي، نمر الثلج، أرنب هير. ويحظى الدب القطبي اللطيف بشعبية كبيرة بين الروس. وصورة تميمة دورة الألعاب البارالمبية الشتوية في بيونغ تشانغ 2018 هي صورة حيوان الدب الأسود الآسيوي يسمى " بندابي"، وهو رمز للإرادة القوية والشجاعة، ينقل رؤية وقيم الألعاب البارالمبية إلى العالم.

 

أخبار ذات صلة

newsletter