"الفساد" تكشف تجاوزات بالملايين أبطالها مسؤولون ومؤسسات عامة وخاصة

محليات
نشر: 2022-01-20 14:58 آخر تحديث: 2022-01-20 15:45
تحرير: راشد العساف
تعبيرية
تعبيرية

استردت هيئة النزاهة ومكافحة الفساد مبلغ 35 مليون دينار من إحدى الشركات المتهمة بجرم التهرب الضريبي، بالتنسيق مع دائرة ضريبة الدخل والمبيعات.


اقرأ أيضاً : مكافحة الفساد: معالجة استثمار عالق بقيمة 10 ملايين دينار مع 8 جهات حكومية


وفي قضية أخرى اطلعت "رؤيا" على تفاصيلها، تمكنت الهيئة من كشف تهرب شركتين من دفع رسوم طوابع الواردات والغرامات القانونية، من جراء التأخير في دفعها والبالغة 375,557 دينار، إضافة إلى 50% من قيمة الغرامات القانونية المستحقة عليهما، إذ تم استرداد 751 ألف دينار.

خيوط قضية مختلفة في الحصول على المنافع، كشفت الهيئة مخالفة للتشريعات الناظمة للعطاءات وتنفيذ أعمال من دون مبررات لصالح أحد المسؤولين بقيمة 667 ألف دينار، بالتنسيق بين الوزير المسؤول والمقاول مقابل تعبيد بعض الطرق الخاصة التي تقع خارج نطاق أعمال العطاء لصالح المقاول.


اقرأ أيضاً : رئيس هيئة النزاهة: انتقلنا من التحقيق التقليدي إلى التحقيق التخصصي


وفي قضية أخرى، تلاعبت إحدى الشركات في الفواتير وتقديمها إلى المؤسسة العامة للغذاء والدواء لاعتمادها، بهدف زيادة ربح الشركة على قيمة الدواء، وبعد إجراء التحقيقات اللازمة توصلت الهيئة إلى لزوم دفع مبلغ مالي قدره 353 ألف دينار، وعليه دفعت الشركة قيمة الغرامات جراء تلك المخالفات.

التجاوزات وصلت لجان الزكاة، بحيث تبين وجود تجاوزات مالية في إحدى لجان الزكاة بالتواطىء مع أحد المتبرعين الذي يسعى للحصول على إعفاءات ضريبية عبر القيام بإجراءات زكاة مشروطة غير حقيقة خلافا للتعليمات والأنظمة رتبت مبالغ مالية وقدرها 383,5 ألف دينار، وعلى ضوء التحقيقات والتحريات القانونية والمالية وبعد إثبات وقائع الشكوى تم استرداد كامل المبلغ من المتبرع.

أخبار ذات صلة

newsletter