الحكومة توافق على علاج الطفلة تغريد النوباني

محليات
نشر: 2022-01-05 13:33 آخر تحديث: 2022-01-05 13:33
دار رئاسة الوزراء
دار رئاسة الوزراء

وافق مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها اليوم الأربعاء برئاسة رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، على علاج المريضة الطفلة تغريد النوباني خارج المملكة على نفقة الحكومة، وذلك لعدم توافر العلاج لها داخل الأردن.


اقرأ أيضاً : عادل شركس محافظا للبنك المركزي


وكان رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة قد وجَّه وزير الصحَّة إلى متابعة حالة الطِّفلة النّوباني ودراسة سبل علاجها بكلِّ اهتمام، وبالسّرعة الممكنة.

وكان وزير الصحة الدكتور فراس الهواري قد أكد أنه جرى متابعة حالة الطفلة تغريد النوباني البالغة من العمر 9 أشهر، والتي تعاني من انسداد في القنوات الصفراوية وفشل الكبد.

أوضح الهواري أنه وفور علمه بحالتها من والدها قبل أسبوعين، قام على الفور وبتوجيهات من رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة بالإيعاز للمعنيين في وزارة الصحة بعرض موضوع علاجها على لجنة المعالجات في الخارج للنظر في إمكانية علاجها في الخارج بسبب عدم توفر العلاج داخل الأردن وإعطائها صفة الاستعجال.

وأضاف الهواري أنّ اللجنة قامت باتخاذ الإجراءات اللازمة للتوصية بمعالجة الطفلة تغريد في الخارج، لافتاً إلى أنه سيتم إصدار قرار بالموافقة على علاجها خلال اليومين المقبلين وعلى نفقة الحكومة.

وفي سياق آخر، قرر مجلس الوزراء تعيين الدكتور عادل شركس محافظاً للبنك المركزي، خلفاً للدكتور زياد فريز.

وأعرب رئيس الوزراء، باسم المجلس، عن الشّكر والامتنان للدكتور فريز على الجهود الكبيرة التي بذلها خلال خدمته، ومساهمته الفاعلة في ترسيخ مبدأ الاستقرار النَّقدي، وإدارته الكفؤة للبنك المركزي في ظلِّ ظروف اقتصاديَّة دقيقة وإصلاحات ماليَّة واقتصاديَّة تتطلَّب أعلى درجات المسؤوليَّة.


اقرأ أيضاً : مهم من الضمان الاجتماعي بشأن تأمين الشيخوخة


وأكَّد الخصاونة أنَّ الجهود التي بذلها فريز تكاملت مع الإصلاحات الماليَّة والاقتصاديَّة الأردنيَّة، وساهمت في تحقيق الاستقرار النَّقدي الذي هو متطلَّب رئيس لنجاح هذه الإصلاحات؛ متمنِّياً له التَّوفيق والسَّداد وأن ينعم الله عليه بالصحَّة والعافية.

أخبار ذات صلة

newsletter