الفراية يعد بدراسة مطالب المزارعين ومتابعتها مع الحكام الإداريين

محليات
نشر: 2022-01-03 18:27 آخر تحديث: 2022-01-03 18:28
الفرايه يعد بدراسة مطالب المزارعين ومتابعتها مع الحكام الإداريين
الفرايه يعد بدراسة مطالب المزارعين ومتابعتها مع الحكام الإداريين

وعد وزير الداخلية مازن الفراية بدراسة مطالب المزارعين، ومتابعتها مع الحكام الإداريين، واتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف الاعتداءات على أراضي الدولة.


اقرأ أيضاً : " الداخلية" تطلق فريق العمل التطوعي الشبابي لمكافحة فيروس كورونا المستجد.. صور


جاء ذلك خلال بحث رئيس لجنة الزراعة والمياه والبادية النيابية محمد العلاقمة والفراية، الاثنين، مع عدد من ممثلي مناطق البادية ومربي الثروة الحيوانية، موضوع الاعتداء على أراضي الدولة وزراعتها، ومنع مربي المواشي الرعي بها.

وأكد العلاقمة أحقية مطالب المزارعين، وضرورة العمل على تحقيقها، مشددًا على أنه سيتابع هذا الأمر مع الجهات ذات العلاقة، بُغية الوصول إلى حل يلبي مطالب هذه الفئة.

ويطالب مزارعون ومربو ثروة حيوانية بوقف الاعتداء على أراضي الدولة، وحمايتها من المعتدين، والسماح لهم باستخدامها كونها مخصصة كـ"مراعي".

من جهة اخرى ترأس وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات اجتماعا ضم نقابة تجار المواد الزراعية ودائرة الجمارك ودائرة ضريبة الدخل.

وتم خلال الاجتماع تناول المعوقات التي تواجه صناعة الاسمدة المحلية وضمان استمرار تزويد الاسواق المحلية بالأسمدة الكيماوية

حيث اشار الحنيفات الى ضرورة استدامة التشاركية والمتابعة لهذا القطاع الهام و عقد اجتماعات فنية بين وزارة الزراعة و دائرة الجمارك ودائرة ضريبة الدخل ونقابة تجار المواد الزراعية لمناقشة معدلات الضريبة المفروضة على الاسمدة الكيماوية و الضريبة بين المختبرات الزراعية والاسمدة الكيماوية واكد على ان الوزارة تتابع كافة القطاعات وتعمل على متابعة المعوقات وتوحد الجهود من خلال تشاركية ايجابية بين كافة الجهات وتمنح القطاعات مساحة للتواصل مع الجهات الرسمية في مكان واحد بما يضمن استدامة العمل لدى القطاعات .

واكد نقيب تجار المواد الزراعية على الروح التشاركية التي تتم فيها مناقشة مشاكل قطاع صناعة الاسمدة وثمن دور كل من وزارة الزراعة ودائرة الضريبة ودائرة الجمارك في تشجيع الصناعات المحلية وتسهيل حركة انسحاب مدخلات الانتاج الزراعي الى المزارعين.

أخبار ذات صلة

newsletter